ممثل الولي الفقيه بالحرس الثوري:

حرب الاستكبار ضدنا بسبب مبادئنا وليس النووي

حرب الاستكبار ضدنا بسبب مبادئنا وليس النووي
الجمعة ١٥ يونيو ٢٠١٨ - ٠١:١٧ بتوقيت غرينتش

أكد ممثل الولي الفقيه لدى حرس الثورة الاسلامية، اليوم الجمعة، أن حرب الاستكبار ضدنا هي بسبب ايماننا ومبادئنا وليست بسبب الموضوع النووي والصواريخ.

العالم - ايران

وفي كلمته قبيل خطبة صلاة العيد بمدينة تبريز (شمال غرب ايران)، قال حجة الاسلام والمسلمين عبدالله حاجي صادقي: إن أرقى درجة من الكمال يمكن ان يرقى إليها الانسان هي درجة العبودية لله، وعيد الفطر هو الاحتفال بالوصول الى اعلى الدرجات التي يمكن ان يرقى إليها الانسان.. هو عيد الانتصار على جند الشيطان.

وبيّن حجة الاسلام حاجي صادقي ان حرب الاستكبار العالمي ضد ايران، ليست بسبب الطاقة النووية والصواريخ، وانما هي حرب ضد ديننا وإيماننا، وأوضح ان آية الله الخامنئي وطبقا لتفسيره لآيات القرآن الكريم، أكد ان العدو يبذل محاولاته للقضاء على ديننا، ولذلك يمارس هجمات كثيرة بشتى الطرق بما فيها عبر الفضاء الافتراضي.

ودعا حاجي صادقي الاساتذة والمسؤولين والفضلاء الى بذل اهتمام بالشباب وإيمانهم، وان لا يسمحوا بحدوث تزعزع في إيمانهم عبر أدوات العدو.

ولفت الى ان الشبهات العلمية أدت الى ان يستقطب تنظيم "داعش" الإرهابي أشخاصا لم يأتوا للقتال او النصر، بل حصلت لهم تقلبات فكرية.

وأردف ممثل الولي الفقيه لدى الحرس الثوري، ان العدو بصدد تغيير الروح الثورية والجاهزية والمقاومة والصمود لدى الشعب الايراني، مضيفا أنه حسب تأكيد القائد المعظم فإنه ما دام الشعب مخلصا ووفيا لهذه الثورة، فلن تحصل أية مشكلة للثورة، لافتا الى ان شعبنا أثبتت في يوم القدس ومختلف المناسبات، انه متمسك بالمبادئ حسبما افادت وكالة فارس للانباء.

وشدد على ان الاعتماد على الاستكبار واوروبا لن يحقق الازدهار لاقتصادنا.. وإذا كنا نطمح الى مساعدات اميركا واوروبا فلا ينبغي ان نتوقع العون من الله.

6

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة