ایران تدین بشدة الهجوم الانتحاري في افغانستان

ایران تدین بشدة الهجوم الانتحاري في افغانستان
الأحد ١٧ يونيو ٢٠١٨ - ١٢:٠١ بتوقيت غرينتش

دان المتحدث باسم الخارجیة الایرانیة بهرام قاسم، الهجوم الانتحاري الذي وقع في افغانستان یوم امس السبت، لافتا الى ان الارهابیین یستهدفون امن واستقرار هذا البلد.

العالم - ايران

واعرب قاسمي عن مواساته وتعاطفه مع الحكومة والشعب وذوي ضحایا التفجیر الانتحاري الذي استهدف تجمعا لقوات امنیة وفصائل افغانیة للاحتفال بوقف اطلاق النار لمناسبة العید.

واضاف، ان المناهضین للشعب الافغاني الذین یعتبرون الامن والاستقرار والجهود الاخیرة ومنها وقف اطلاق النار بین الحكومة وتنظیم طالبان، بانها تتعارض مع مصالحهم، لم یطیقوا وقف اطلاق النار والوحدة فی هذا البلد وبارتكابهم جریمة اخرى اثبتوا بان بقاءهم واستمرارهم رهن بارتكاب الجرائم واثارة التفرقة.

وتابع المتحدث باسم الخارجیة الایرانیة، لن یمضي وقت طویل حتى تتغلب الحكومة والشعب الافغاني على هذه العناصر الارهابیة المخلة بالوحدة والامن والاستقرار وسیحصدان ثمار صبرهما ومقاومتهما بالانتصار علي الارهاب.

یذكر ان تفجیرا وقع یوم امس السبت خلال تجمع شارك فیه مدنیون وقوات حكومیة وعناصر من طالبان فی بلدة غازی امان الله التابعة لمدینة رودات للاحتفال بعید الفطر فی ظل وقف اطلاق النار المعلن لمناسبة عید الفطر، ما ادى الى مصرع 20 شخصا واصابة 16 اخرین.

5

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة