احذر واضبط أصابعك.. الواتساب قد يكون سبب ترحيلك من الإمارات

احذر واضبط أصابعك.. الواتساب قد يكون سبب ترحيلك من الإمارات
الأربعاء ١١ يوليو ٢٠١٨ - ٠٣:٤٤ بتوقيت غرينتش

لم يخطر في بال أحد الوافدين بدولة الإمارات العربية المتحدة أن استخدامه رسائل "واتساب"، سيكون سبباً في إنهاء وجوده بهذه الدولة.

العالم - العالم الاسلامي

فبحسب ما ذكرته صحيفة "الإمارات اليوم" المحلية، اليوم الأربعاء، فقد اتهمت النيابة العامة امرأتين بأنهما استخدمتا (واتساب)، في سبّ امرأة بألفاظ تخدش شرفها واعتبارها، مطالبة بمعاقبتهما طبقاً لمواد المرسوم بقانون رقم (5) لسنة 2012، في شأن جرائم تقنية المعلومات.

المجني عليها اتهمت خلال التحقيقات وأمام محكمة أول درجة، المتهمتين بسبها عبر برنامج التواصل الاجتماعي (واتساب) ورسائل نصية، في حين أنكرت المتهمتان التهمة الموجهة إليهما، مدعيتين أن الشكوى كيدية بسبب خلافات سابقة.

وقضت محكمة درجة أولى بتغريم كل من المتهمتين مبلغ 5000 درهم، من دون القضاء بإبعادهما عن البلاد، لتقوم النيابة العامة بالطعن على الحكم أمام المحكمة الاتحادية العليا، التي قضت بوجوب إبعاد المدان بسبّ وقذف عبر "واتساب".

يشار  إلى أن الإمارات تطبق سياسة صارمة ضد من يستخدم وسائل التواصل الاجتماعي بشكل يضر بأمن المجتمع؛ إذ يعاقب القانون الذين يقومون بذلك بالسجن من سنة إلى ثلاث سنوات وغرامة تتراوح بين 250.000 درهم ومليون درهم بالإضافة للإبعاد عن الدولة للمقيمين.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة