/news/37011/الغرب-يسعى-بشتى-الوسائل-التضييق-على-سوريا|/news/37011

الغرب يسعى بشتى الوسائل التضييق على سوريا

الغرب يسعى بشتى الوسائل التضييق على سوريا
الخميس ١٢ مايو ٢٠١١ - ٠٨:٤٦ بتوقيت غرينتش

دمشق (العالم) 12-5-2011 اتهم خالد العبود امين سر مجلس الشعب السوري الغرب بالسعي لزعزعة الاستقرار في سوريا من اجل التضييق على القيادة السورية، مؤكدا سعي الغرب الفعلي في المؤامرات الاخيرة ضد سوريا، ومد الجماعات المسلحة بالسلاح، منوها الى يقظة القيادة السورية وان المؤامرات الغربية مآلها الفش.

وقال العبود في تصريح خاص لقناة العالم الاخبارية اليوم الخميس: ما حصل في حمص وبانياس كان يشكل امرا هاما من اجل اشغال القيادة السورية عن مواقفها الداعمة للمقاومة والقضية الفلسطينية?، وان المؤامرات الخارجية تسعى للتفجيرات والاعتداءات على الطرقات والقتل، والمزيد من الدماء والمزيد من مساحات المواجهة للتضييق على القيادة السورية.

واضاف: الغرب ساهم بشكل جاد وفعلي في المؤامرات ضد سوريا، ولم يكن يظن ان القيادة السورية قادرة على تفكيك المشهد بهذا الاتجاه، وكل ما قدمت القيادة السورية الاعترافات والحقائق الميدانية عن مسلحين ودماء من المؤسسة العسكرية، يعلو صراخ الغرب بشكل او بآخر ويصر لجهة انه يتبنى لحالات انسانية وحالة اخلاقية بينما الحقيقة هي غير ذلك.

واستغرب العبود من الثرثرة الغربية اتجاه ما يحدث في سوريا بينما لم يشر الغرب ومنذ عقود والجولان السوري محتل، وابناء هذا الجزء من سوريا يتعرضون للاضطهاد والقمع، وان المهاجرين من الجولان يعانون من قمع الاحتلال ومن التشريد.

هذا واتهم امين سر مجلس الشعب السوري اميركا والغرب بمد الجماعات المسلحة في سوريا بالاموال والسلاح، من اجل التضييق على القيادة السورية، وهو الذي وضع لها خارطة سياسية وامنية لجهة التضييق على السوريين اولا واخيرا.

واشار العبود الى التصريحات الاميركية وطلبها من سوريا بان على السوريين ان يقطعوا تحالفاتهم مع الايرانيين، وان يقطعوا مدهم ووقوفهم لجانب المقاومة، مع الاعتراف بالكيان الاسرائيلي، وانشاء منصة تسوية مع هذا الكيان، مؤكدا فشل هذا التجييش والتغول الغربي اتجاه سوريا وفشل جميع المؤامرات.

FF-12-16:03

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة