قادة العالم لا یثقون بأمیرکا

قادة العالم لا یثقون بأمیرکا
الثلاثاء ١٤ أغسطس ٢٠١٨ - ٠٦:٠٥ بتوقيت غرينتش

سجل الولايات المتحدة مليء بالخيانة و عدم الإلتزام بتعهداتها في الاتفاقيات الدولية... انسحاب أميركا من اتفاقية باريس للمناخ..، عدم التزام بتعهداتها في الاتفاق النووي و انسحاب من الاتفاق، خيانة لتركيا، التخلي عن تعهداتها تجاه الأكراد في سوريا والعراق، خيانة للعرب لصالح الكيان الصهيوني و... هذه أمثلة تاريخية. لذلك العقلاء في العالم لا يثقون بوعود أميركا.

العالم- تقارير

 

مهاتير محمد: ترامب "متذبذب" ويغير رأيه خلال 24 ساعة

جدد رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد انتقاده للرئيس الأميركي دونالد ترامب قائلا إنه من الصعب التعامل معه، ووصفه بأنه يغير رأيه خلال 24 ساعة، ومن الصعب التعامل مع أي شخص "آراؤه متذبذبة".

وأضاف مهاتير في حوار مع وكالة أسوشيتد برس الأميركية أنه "لا توجد حتى الآن مؤشرات تدفعني لتغيير وجهة نظري في الرئيس الأميركي"، حيث سبق أن وصفه في مقابلة سابقة مع الوكالة بأنه "رجل غريب الأطوار".

 

أردوغان: أمريكا تحاول طعننا في الظهر

اتهم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الولايات المتحدة بخيانة تركيا وبطعن أنقرة "في الظهر" غدراً.

وقال في أنقرة خطابا لأميركان: "من جهة أنتم معنا في حلف الأطلسي، ومن جهة أخرى تحاولون طعن شريككم الاستراتيجي في الظهر.. هل هذا مقبول؟".

وتشهد تركيا في الآونة الأخيرة حرباً اقتصادية من جانب قوى دولية، ما تسبب في تراجع سعر صرف الليرة، وارتفاع نسب التضخم في البلاد.

 

عبد الله غل: ترامب يمثل تهديدا عالميا

انتقد الرئيس التركي السابق عبد الله غل، سياسات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وتصريحاته، ورأى أنه بذلك يمثل "تهديدا عالميا".

وقال غل في تغريدة على حسابه بموقع تويتر: "إن الرئيس الأمريكي الذي يكتب تغريدات مخجلة بخصوص تركيا يمثل تهديدا عالميا بسياساته وأقواله التي لا تعترف بأي قيم أو مبادئ منذ أول أيام ترشحه".
وأضاف: "على جميع دول العالم التعاون لمواجهة هذا التهديد، من أجل السلام والتجارة".

 

لماذا ايران لا تثق بأميركا و لا تتفاوض مع واشنطن؟

قائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي الخامنئي وفي كلمته الأخيرة امام حشد غفير من مختلف فئات الشعب قال: "امريكا تدعو اليوم الى التفاوض ايضا وهذه ليست بمسالة جديدة فهي قائمة منذ يداية الثورة الاسلامية . لماذا لا نتفاوض؟ لان الامريكيين يتبعون صيغة خاصة في المفاوضات ، بما ان الامريكيين يتكلون على القوة والمال فانهم ينظرون الى المفاوضات نظرة تجارية وتساومية . حين يحاول الاميركيون التفاوض مع جهة ما فانهم يحددون الاهداف ولن يتراجعوا عن هذه الاهداف ابدا. انهم يحاولون الحصول على تنازلات من الجانب الاخر وان امتنع الجانب الاخر عن تقديم التنازلات فانهم يثيرون الضجيج لكي لا يتراجعوا عن اهدافهم. ان امريكا وفي مقابل الامتيازات التي تحصل عليها لن تقدم اي تنازلات، فهي تقدم الوعود فقط ولا شيء اخر . وفي النهاية وحين تحصل على التنازلات والامتيازات تتنصل عن وعودها وتنسفها من الاساس . هذا هو اسلوب تفاوض الامريكان ، والان كيف يمكن التفاوض مع دولة غشاشة كهذه؟ الاتفاق النووي هو مصداق صارخ لهذا الامر  كما ان الامريكيين اعتمدوا نفس الاسلوب في التفاوض مع كوريا الشمالية ، هذا مع انني كنت متشددا فيما يخص المفاوضات ، ووضعت خطوطا حمراء لم تراع" .

وخلص قائد الثورة الاسلامية الى القول : "لن نخوض لعبة التفاوض الخطرة مع امريكا الا في حالة واحدة وهي ان تصل الجمهورية الاسلامية الايرانية الى درجة من الاقتدار والقوة في المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية بحيث لن تؤثر فيها الضغوط والغوغائية التي تفتعلها امريكا ، فانذاك يمكنها التفاوض مع امريكا ، وبالتاكيد ان المفاوضات ستكون بضررنا في الوقت الراهن ولذلك فهي ممنوعة . لذلك منع الامام الخميني التفاوض مع امريكا وانا ايضا امنعه . لن نتفاوض بناء على ادلة متقنة لدينا فما يخص التجارب السابقة والاضرار الناتجة عن التفاوض مع كيان مراوغ وبلطجي".

 

ميركل:أوروبا لا تستطيع الاعتماد على أمريكا

قالت المستشارة الالمانية أنجيلا ميركل خلال مؤتمرها الصحفى التقليدى الذى تجريه سنويا قبيل العطلة الصيفية فى العاصمة برلين، أن أوروبا لا تستطيع الاعتماد على الولايات المتحدة بشكل كامل. وأوضحت ميركل أنها كانت محقة فى قولها قبل عام إن «أوروبا لم تعد تعتمد على الولايات المتحدة لفرض النظام فى العالم، وعلى الأوروبيين أخذ مصيرهم بين أيديهم».

 

رئيس كوريا الجنوبية: بيونج يانج لا تثق بوعود واشنطن

أعلن رئيس كوريا الجنوبية، مون جيه إن، أن سلطات كوريا الشمالية لا تثق تماما بوعود واشنطن حول توفير ضمانات أمنية لبيونج يانج، حال تخليها عن السلاح النووي بشكل كامل.

وقال الرئيس مون جيه إن: «توجد لدى كيم جونج أون بعض الشكوك حول ما إذا كانت بلاده تستطيع الثقة بوعود الولايات المتحدة المتعلقة بإنهاء العلاقات العدائية وتقديم ضمانات أمنية في حالة نزع السلاح النووي بالكامل».

 

محمد حسن القوجاني

كلمات دليلية :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة