شاهد: واشنطن تعرقل تحرير ادلب، لانها...؟

السبت ٠١ سبتمبر ٢٠١٨ - ٠٧:٠٣ بتوقيت غرينتش

اكد استاذ في معهد الشرق الاوسط حسن منيمنة، ان موقف الولايات المتحدة الاميركية من معركة ادلب شبيه موقفها من موضوع عفرين حيث وقفت متفرجة على الاعتداء التركي على عفرين، معتبراً انه في موضوع ادلب لا ناقة لها ولا جمل وغير معنية به.

العالم - خاص العالم

وقال منيمنة في حوار مع العالم في برنامج "مع الحدث": علينا ان نتجاوز فكرة ان اميركا تتحدث بلغة حقوق الانسان، لان ادارتها لا تتحدث بها، مشيراً الى ان المسألة الاساسية من وجهة النظر الاميركية هي عرقلة الانتصار الروسي في سوريا.

واوضح، ان مصلحة اميركا في ادلب تلتقي مع مصلحة تركيا الى حد ما، لكن الاخيرة اصبحت تحت المظلة الروسية حالياً، لان عراب كافة المواجهات والاتفاقات هي روسيا في نهاية المطاف، مشدداً على ان معركة ادلب منتهية فعلياً، وان مسألة الكيمياوي المزعومة ما هي الا محاولة اميركية لعرقلة الانتصار الروسي في سوريا.

للمزيد من التفاصيل في الفيديو المرفق اعلاه..

 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة