ممثلة أميركية شهيرة تلقى حتفتها على يد الشرطة الاميركية

ممثلة أميركية شهيرة تلقى حتفتها على يد الشرطة الاميركية
السبت ٠١ سبتمبر ٢٠١٨ - ١٢:٢٦ بتوقيت غرينتش

العالم- حوادث

توفيت الممثلة وبطلة مسلسل ER فانيسا ماركيز إثر إطلاق النار عليها في شقتها من قبل الشرطة الأمريكية عن عمر يناهز 49 عاما.

اشتهرت الممثلة الأمريكية من خلال دور الممرضة "ويندي جولدمان" في في 27 حلقة من المسلسل المسلسل الشهير ER في تسعينيات القرن الماضي.



ووفقا لما ذكرته صحيفة Washington Post، وقع الحادث ظهرا عندما حاول 3 من ضباط الشرطة وأخصائي الصحة العقلية فحص الحالة الصحية للممثلة الأمريكية في شقتها الموجودة في مبنى من 3 شقق في مدينة باسادينا، وقد تم استدعائهم من قبل المالك الذي كان قلقا بشأنها.

ووجد الضباط أنها تعاني من مشاكل طبية بما في ذلك نوبات صرع وأن الصحة العقلية لها ليست على ما يرام ولا تسطيع رعاية نفسها على ما يبدو.

حاولت الشرطة التواصل معها ولكنها لم تكن متعاونة على الإطلاق وتحدثوا معها لمدة ساعة ونصف قبل أن تتسلح بمسدس نصف آلي وتشير به إلى الضباط، لذا سارع أحد الضباط بإطلاق النار على ماركيز وأصيب برصاصة في الصدر ولم تعط الشرطة تفاصيل حول عدد الطلقات التي تلقتها الممثلة الأمريكية ولكنها توفيت في الحال.

حققت الممثلة الراحلة الكثير من النجاحات في تسعينيات القرن الماضي، فإلى جانب مشاركتها في مسلسل ER ظهرت ماركيز في عدة أعمال أخرى منها فيلم Stand and Deliver و مسلسلات تليفزيونية مثل Malcolm & Eddie و Seinfeld و Melrose Place.

ولكن يبدو أن مسيرتها الفنية قد تباطئت في العقود الأخيرة لكنها عادت للظهور مجددا على الساحة بعد أن كشفت عن تعرضها للتحرش الجنسي والعنصرية خلال تواجدها في موقع تصوير ER.

واتهمت ماركيز الممثل الأمريكي جورج كلوني بالتآمر مع ممثلين آخرين ومنتجي العمل لإدراجها في القائمة السوداء بعد تصريحاتها العلنية حول هذا الأمر، وأثر ذلك على حياتها المهنية بطريقة سيئة للغاية، وهو الأمر الذي نفاه كلوني بشدة.

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة