اليابان تتجه نحو تطبيع علاقاتها مع الصين

اليابان تتجه نحو تطبيع علاقاتها مع الصين
الأحد ٠٢ سبتمبر ٢٠١٨ - ٠٦:١٨ بتوقيت غرينتش

قال رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي، إن العلاقات الصينية- اليابانية تسير باتجاه التحسن "بشكل ملحوظ".

العالم- أسيا والباسفيك

وأضاف آبي في حديث لصحيفة "سانكي شيمبون" اليابانية: "في مايو الماضي، زار بلادنا رئيس مجلس الدولة في جمهورية الصين لي كه تشيانغ، وعادت العلاقات بين البلدين إلى التطور من جديد بشكل طبيعي".

ولفت آبي إلى أنه بصدد القيام بزيارة إلى الصين في نهاية أكتوبر القادم، مشيرا في الوقت ذاته إلى نيته دعوة الرئيس الصيني شي جين بينغ لزيارة اليابان.

وعن تحذير الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من إمكانية فرض رسوم جمركية على واردات السيارات من اليابان، قال آبي، إنه يشارك ترامب النوايا المتعلقة بتوسيع العلاقات التجارية والاستثمارية بين بلديهما، "لكننا لا نضع العلاقات الودية فوق المصالح الوطنية".

وتشهد العلاقات الصينية اليابانية توترا على خلفية نزاع يعود لقرون، بسبب جزر غير مأهولة محل نزاع في بحر الصين الشرقي، تشغل مساحة تبلغ نحو 7 كيلومترات مربعة، وتقع شمال شرق تايوان، وإلى شرقي الأراضي الصينية، وجنوب غرب مقاطعة أوكيناوا اليابانية الجنوبية المنعزلة.

وتفاقم التوتر عندما أقدمت طوكيو، عام 2012، على شراء جزر دياويو (سينكاكو) من مالكيها. وشهدت الصين إثر ذلك مظاهرات صاخبة طالبت قيادة البلاد بالسيطرة على الجزر المذكورة. وبعد ذلك راحت بكين ترسل سفنها إلى المنطقة باستمرار.

إضافة إلى أزمة الجزر يفاقم حالة العلاقات بين الصين واليابان نزاع حول حقول غاز ونفط شرقي بحر الصين يدّعي كل من البلدين ملكيتها.

(وكالات)

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة