بالفيديو...

الكتلة النيابية الأكبر بالعراق تتأرجح بين تحالفين

الإثنين ٠٣ سبتمبر ٢٠١٨ - ٠١:٥٨ بتوقيت غرينتش

اعلن تحالفان سياسيان عراقيان ان كلا منهما شكل الكتلة الاكبر في البرلمان وذلك قبل ساعات من انعقاد الجلسة الاولى لمجلس النواب الجديد . وقال تحالف يقوده ائتلافا الفتح ودول القانون عن تشكيل الكتلة الاكبر بعضوية مئة وخمسة واربعين نائبا , كما اعلن تحالف يقوده ائتلافا النصر وسائرون انه ايضا شكل الكتلة الاكبر بعضوية نحو مئة وثمانين نائبا.

العالم - العراق
وقبيل انعقاد مجلس النواب العراقي برزت الى السطح كتلتان , كل منهما تدعي بانها تمثل الكتلة الاكبر وسط انشقاقات من كلا الكتلتين .

فمحور الفتح وودولة القانون اعلنتا تشكيل الكتلة الاكبر باسم "تحالف البناء" واكدا انهما جمعا مائة وخمسة واربعين نائبا من اجل تشكيل الكتلة الاكبر في البرلمان العراقي الجديد.

واوضحا خلال اجتماع يرأسه نوري المالكي رئيس ائتلاف "دولة القانون" وهادي العامري رئيس تحالف " الفتح" بان كتلا اخرى انضمت الى تحالفهما بينها ارادة وقلعة الجماهير والانبار هويتنا وكفاءات وبابليون وتجمع الشبك وجزء من ائتلاف الوطنية وتحالف النصر.

وشددا بانهما سيكسبان بقية الكتل الاخرى خلال اجتماع مجلس النواب اليوم .

وقد القى كل من المالكي والعامري وفالح الفياض كلمات تؤكد ان التحالف هو لتعزيز وحدة العراق واستقلاله.

جاء ذلك عقب اعلان عدة كتل نيابية عراقية عن التوصل الى اتفاق لتشكيل الكتلة الاكبر في البرلمان العراقي الجديد، الذي ستعقد جلسته الأولى اليوم الاثنين  .
وذكرت بيانات متفرقة، أن كتل النصر وسائرون والحكمة والوطنية، وتحالف القرار العراقي،برئاسة أسامة النجيفي ونواب عن الاقليات ائتلفوا في اطار الكتلة الاكبر وتحت عنوان تحالف الاصلاح والبناء بعد ان بلغ عدد نواب الكتلة حسب بعض التقديرات مئة وثمانين عضوا، الا ان بعض الكتل نفت انضمامها الى هذا التكتل مما طرح علامات استفهام حول حقيقة الارقام والاسماء التي ذكرت في الوثائق التي تم اعلانها.

هذه الادعاءات من كلا المحورين ستظهر بشكل جلي في جلسة البرلمان التي يفترض ان يعلن فيها عن الكتلة الاكبر بعد اختيار رئيس للمجلس ونائبين له.

وفيما توجه ممثلون عن كتلة الاصلاح والبناء الى اربيل لاجراء مزيد من المشاورات يعتقد مراقبون ان الحزبين الرئيسيين الديمقراطي والوطني الكردستانيين سيكونان بيضة القبان في ترجيح كفة اي من الكتلتين التي سيتم تكليفها بتشكيل الجكومة.

 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة