هكذا ترد حماس على عباس بعد قبوله بكونفدرالية

هكذا ترد حماس على عباس بعد قبوله بكونفدرالية
الإثنين ٠٣ سبتمبر ٢٠١٨ - ٠٤:٠٩ بتوقيت غرينتش

قال حازم قاسم المتحدث باسم حركة حماس، إن تصريحات رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس خلال لقائه بوفد إسرائيلي، والذي قال فيها إنه يقبل بكونفدرالية مع الأردن وكيان الاحتلال وأنه يحافظ على التنسيق الأمني، تؤكد إصرار عباس على الخروج عن الإجماع الوطني الفلسطيني.

العالم - فلسطين المحتلة

وأضاف قاسم في حديث خاص لوكالة "شهاب"، "أن تصريحات عباس حول علاقته مع الشاباك الإسرائيلي وأنه يتوافق مع رئيس الشاباك بنسبة 99%، وتوجيهاته لأجهزته الأمنية للتعاون مع الجيش الإسرائيلي، تفضح استهتاره بتضحيات شعبنا الفلسطيني والشعور الجمعي الرافض للاحتلال وقادته المسؤولين عن قتل أبناء شعبنا وارتكاب المجازر بحقهم.

وتابع: "أن هذه التصريحات تؤكد ضربه بعرض الحائط لكل القرارات التي خرجت عن المجلسين الوطني والمركزي وأن القرارات هي حبر على ورق، من خلال مفاخرته وإصراره على التنسيق الأمني مع الاحتلال".

وأوضح قاسم أن حديث عباس عن قبوله كونفدرالية مع الأردن والكيان الصهيوني، تساعد الاحتلال في جهوده لأن يكون جزءًا طبيعيا في المنطقة، كما أنه يشجع الإدارة الأمريكية على تصفية القضية الفلسطينية وسرقة القدس وإلغاء حق العودة وتصفية الأونروا.

وقال محمود عباس خلال لقائه بوفد إسرائيلي اليوم الأحد في رام الله، "إنه يتفق مع رئيس جهاز الشاباك في 99 % من القضايا"، مضيفا: "أن أجهزة الأمن التابعة للسلطة الفلسطينية تحافظ على التنسيق الأمني اليومي مع المؤسسة الأمنية الإسرائيلية، وأنا وشعبي نقوم بكل ما هو ممكن حتى لا يتعرض أي إسرائيلي لأي أذى".

وتابع عباس أنه يلتقى رئيس جهاز الأمن العام "الشاباك" نداف أرغمان شهريا من أجل هذه المسألة، متابعا: "نحن متوافقان على 99% من القضايا".

وكشف عباس للوفد الإسرائيلي أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عرض عليه برنامجاً سياسياً يعتمد على كونفدرالية فلسطينية أردنية، وردّ عباس: "أنا أوافق على هذه الخطة إذا كانت إسرائيل جزءا من نفس الاتحاد الكونفدرالي".

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة