زيارة ظريف لسوريا..هل ستكون تمهيدا لقمة طهران الثلاثية؟

زيارة ظريف لسوريا..هل ستكون تمهيدا لقمة طهران الثلاثية؟
الإثنين ٠٣ سبتمبر ٢٠١٨ - ٠٦:١٥ بتوقيت غرينتش

ذكرت مصادر اعلامية أن زيارة ظريف الى دمشق مرتبطة بموضوع قمة رؤساء ايران وروسيا وتركيا المقررة يوم الجمعة المقبل في طهران، حيث ستكون تطورات الساحة السورية منها موضوع اعادة الاعمار ومعركة ادلب ضمن أجندة القمة.

العالم - تقارير

و في أحدث التطورات، قام ظريف بزيارة الى سوريا حيث التقى بالمسؤولين السوريين وعلى راسهم الرئيس السوري بشار الاسد.

وأكد الجانبان خلال اللقاء اليوم، على أن الضغوطات التي تمارسها بعض الدول الغربية على سورية و طهران لن تثني البلدين عن مواصلة الدفاع عن مبادئهما وعن مصالح شعبيهما وأمن واستقرار المنطقة بأكملها.

وأشار الجانبان إلى أن لجوء هذه الدول لسياسة التهديد وممارسة الضغوط على الشعبين السوري والإيراني يعبر عن فشلها في تحقيق المخططات التي كانت قد رسمتها للمنطقة بعد أن وقفت في وجهها سورية وإيران..

المشاورات في اللقاء تناولت مستجدات الأوضاع في سورية والمنطقة، بالإضافة الى القضايا المطروحة على جدول أعمال اجتماع القمة الثلاثي، الذي يضم روسيا وإيران وتركيا، المزمع عقده في إيران خلال الأيام المقبلة، وكان هناك تطابق في وجهات النظر حول مختلف القضايا.

وكان ظريف التقى نظيره السوري وليد المعلم حيث تباحث الجانبان حول قضايا مختلفة منها اخر المستجدات على الساحة السورية وملف المهاجرين وقضايا المنطقة. من جانبه أعرب وزير الخارجية السوري "وليد المعلم"، عن شكره للجمهورية الإسلامية الإيرانية وعلى دعمها لسوريا في محاربة الإرهاب، داعيا ايران الى مواصلة هذا الدعم.
 

وقال ظريف، ان سوريا تقوم حاليا بتطهير جميع اراضيها من الإرهاب، مضيفا ان بقية الإرهابيين، بمن فيهم تحرير الشام (جبهة النصرة) ، يجب أن يغادروا إدلب.

وقال إنه في اجتماع القمة واستمرارا للعملية السياسية الثلاثية، سيتم بحث كيفية التصدي للجماعات المتطرفة والإرهابية، بما فيها تحرير الشام (جبهة النصره).

وقال وزير الخارجية الإيراني، إن الاجتماع سيناقش ايضا التنسيق لاستمرار العملية السياسية ومكافحة الإرهابيين في سوريا.

وصرح إن متابعة شؤون اللاجئين وعودة اللاجئين إلى بلدهم قد بدأت وأن الدول المجاورة لسوريا تلعب دورا مهما في هذا الصدد.

هذا والتقى الوزير ظريف رئيس الوزراء السوري عماد خميس، واشتملت المحادثات بين الجانبين العلاقات الثنائية وآخر التطورات السياسية.

وفي السياق ذاته ، اكد مصطفى كواكبيان عضو لجنة الأمن القومي في البرلمان الإيراني ان زيارة ظريف اليوم إلى سوريا تأتي لمناقشة بعض المحاور المتعلقة بالإجتماع الثلاثي المقرر الجمعة في طهران والذي يجمع رؤساء كل من ايران وروسيا وتركيا.

وفي حديث خاص مع قناة العالم قال كواكبيان ان زيارة ظريف إلى دمشق تأتي في إطار التنسيق السياسي بين طهران ودمشق، وهي تأتي في إطار زيارته الأخيرة إلى عدة دول في المنطقة وسوف يناقش مع الجانب السوري عدة مواضيع تتعلق بإدلب ومستجدات الأزمة السورية.

وحول القمة المرتقبة التي اشارنا اليها انفا قال رةيس تحرير صحيفة راي اليوم عبد الباري عطوان، انه يمكن القول ان اجتماع قِمّة طهران الثلاثي يوم السابع من هذا الشَّهر، الذي يُشارك فيه أردوغان إلى جانب نظيريه الروسي والإيراني، سيضع خريطة طريق “سورية الجديدة المُوحَّدة”، وإطلاق عمليّة المُصالحة الوطنيّة، وبقاء الرئيس بشار الأسد في قِمّة السُّلطة لسنوات، وربّما عُقود قادِمة، ورسم خريطة تحالف شَرق أوسَطي جديد، وغير طائِفي، يَقِف في مُواجَهة مِحوَر "الاعتدال السني” الذي من المُتوقَّع أن يُدَشِّنه ترامب رَسميًّا في مُؤتمرٍ يَعقِده في واشنطن في شهر تشرين أوّل (أكتوبر) المُقبِل، ويَضُم دول الخليج السِّت إلى جانب الأُردن والمغرب وربّما مِصر أيضًا، وتكون فيه إسرائيل الشَّريك الخَفيّ".

وخلاصة القول ان انتصار الجيش السوري على الارهاب بات قاب قوسين او ادنى، حيث اصبحت مدينة ادلب بؤرة، تجمع فيها العناصر الارهابية المسلحة من جميع المحافظات السورية وفي الوقت الراهن المدينة محاصرة من قبل الجيش السوري وهو لايريد ان يبدأ بالهجوم خوفا على مواطنيه بل يأمل ان تقبل العناصر المسلحة بالمصالحة لابعاد الحرب عن المدينة.

هذا وقد وافقت بعض العناصر  على المصالحة الا ان جبهة النصرة الارهابية رفضت التصالح والقت القبض على اولئك القادة الذين قبلوا بالمصالحة.

عامة الناس في ادلب مستاؤون من الفصائل الارهابية ويرغبون بالخروج من المدينة واللجوء الى الجيش السوري الا ان جبهة النصرة الارهابية تمنعهم من ذلك.

من جهة اخرى كشفت قناة الميادين ان مايسمى بالخوذ البيضاء جلبوا عدة براميل تحوي مادة سامة وقاموا باختطاف اطفال ونساء وشباب لايجاد مسرحية كيميائية كما فعلوها سابقا في دوما ويتهمون بها الجيش السوري لكي تقوم اميركا بقصف مواقع الجيش السوري.

من ادلب، تقوم العناصر الارهابية المسلحة بعدة ايذاءات، منها ان جميع الطائرة بدون طيار التي تهاجم قاعدة حميميم تقوم بها فصائل مسلحة تتواجد في مناطق قريبة من ادلب ، ومن هذه المدينة تقوم الفصائل الارهابية بقصف القرى والمدن السورية،ومنها يتسلل المسلحون الى مناطق سورية ويقومون بقتل الناس الابرياء عن طريق رميهم بالرصاص او بتفجير سيارات مفخخة، ولهذه الاسباب قررت الحكومة السورية بقلع الارهابيين من هذه المدينة.

 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة