هل ستثمر الضغوط السعو اماراتية ضد السلطان قابوس؟

هل ستثمر الضغوط السعو اماراتية ضد السلطان قابوس؟
الإثنين ٠٣ سبتمبر ٢٠١٨ - ٠٤:٤٧ بتوقيت غرينتش

الخبر واعرابه 

العالم - الخبر واعرابه 

الخبر : كشف موقع "استراتفور" الامريكي المقرب من المخابرات الامريكية ان السعودية والامارات تمارسان ضغوطا كبيرة على السلطان قابوس لتغيير توجهات سلطنة عمان على الصعيدين الاقليمي والدولي .

التحلیل:

-في حين انه وفي ظل الضغوط التي مارستها السعودية والامارات على قطر وبالتالي فرض العزلة على هذا البلد من قبل مجلس تعاون الخليج الفارسي ، فقد هذا المجلس هويته ومصداقيته ، يحاول كل من ولي العهد السعودي محمد بن سلمان وولي عهد ابوظبي محمد بن زايد من خلال تشديد الضغوط على عمان النيل من العلاقات الطيبة القائمة بين سلطنة عمان وايران كخطوة اولية واساسية . اما الهدف الاساسي فهو قطع العلاقات السياسية والتجارية بين البلدين .

- اضافة الى ايران فان السعودية والامارات تشعران باستياء كبير حيال العلاقة القائمة بين سلطنة عمان وحركة انصار الله اليمنية ، ولذلك فانهما تسعيان من جهة الى الاغلاق التام لقنوات الاتصال بين اليمن وعمان، والتي تشكل في الوقت الراهن القناة الوحيدة لتوفير مستلزمات اليمنيين ، وفي نفس الوقت تحاولان احتواء نفوذ وتاثير مسقط على المحافظة المحاذية لعمان اي "المهرة" والتي تحظى بعلاقات مميزة معها بشكل تقليدي.

- ولاجل تحقيق هذا المارب وبما ان لسلطة عمان علاقات طيبة مع جميع الدول الاقليمية والعالمية ونظرا الى ثقة المجتمع الدولي بها نظرا لسياساتها الحيادية، فان بن سلمان وبن زايد يحاولان الايحاء بان عمان تشكل حجر عثرة امام تطبيق السياسات الامريكية بالمنطقة ، ومن هذا المنطلق يحاولان كسب موافقة امريكا لفرض العزلة على عمان من جهة ، ومن خلال ممارسة الضغوط عليها ارغام السلطان قابوس وبالطبع ولي عهده لمواكبة سياساتهما في المنطقة . لكن توجهات السلطان قابوس وتجاربه السياسية على صعيد ادارة سلطنة عمان خلال الاعوام المتمادية تجعل تحقق مآرب السعودية والامارات امرا صعبا .

 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة