فلوريدا تنجو من عاصفة مدارية متجهة صوب ساحل الخليج الأميركي

فلوريدا تنجو من عاصفة مدارية متجهة صوب ساحل الخليج الأميركي
الثلاثاء ٠٤ سبتمبر ٢٠١٨ - ١٢:٤٠ بتوقيت غرينتش

 قال مسؤولون إن العاصفة المدارية جوردون ضربت أقصى الطرف الجنوبي من ولاية فلوريدا الأميركية مصحوبة برياح عاتية وأمطار امس الاثنين، وإن من المتوقع أن تقترب العاصفة من قوة الإعصار لدى مرورها فوق خليج المكسيك باتجاه ولاية لويزيانا.

العالم - الاميركيتان

من المتوقع أيضا أن تصل العاصفة إلى اليابسة في ساعة متأخرة من مساء اليوم الثلاثاء في منطقة قرب الحدود بين ولايتي لويزيانا ومسيسبي مصحوبة بأمطار يصل منسوبها إلى 20 سنتيمترا في بعض مناطق
الجنوب الأميركي.

وقال المركز الوطني للأعاصير إن الرياح المصاحبة للعاصفة جوردون زادت سرعتها الاثنين لتصل إلى 80 كيلومترا في الساعة.

وبعد عبور العاصفة للطرف الجنوبي من ولاية فلوريدا أغلق المسؤولون شواطئ مقاطعة ميامي ديد وحذروا من احتمال أن تغمر المياه الشوارع.

وتجاوزت العاصفة ولاية فلوريدا بعد ظهر يوم الاثنين. وقال ألبرتو موسكوسو المتحدث باسم إدارة الطوارئ في فلوريدا إنه لم ترد أي بلاغات بوقوع خسائر بشرية أو مادية.

وقال المركز الوطني للأعاصير إن من المتوقع أن تكتسب العاصفة جوردون مزيدا من القوة فوق خليج المكسيك لتقترب من قوة الإعصار قبل وصولها إلى اليابسة مساء اليوم الثلاثاء.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة