بوتين: يوجد بادلب حشد ارهابي واقتلاعهم من اولوياتنا

الجمعة ٠٧ سبتمبر ٢٠١٨ - ٠٢:٢٣ بتوقيت غرينتش

اكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ان قمة طهران جرت في اجواء ايجابية تم البحث خلالها التوصل الى حل نهائي للازمة السورية وصدور بياناً مشتركاً يؤكد استمرار ايران وروسيا وتركيا على محاربة الارهاب في سوريا.

العالم - ايران

وقال الرئيس بوتين خلال مؤتمر صحفي في ختام قمة طهران الثلاثية للدول الضامنة لمسار أستانا: ان روسيا وايران وتركيا سيعملون على تحسين الوضع الانساني في سوريا، واوضح ان بلاده ستستغل فرص عملية استانا المنصة التي لا تزال آلية مثمرة لتأمين الاستقرار في سوريا، وتنفيذ الاصلاحات السياسية.

ولفت بوتين الى انه يجب أخذ موضوع وجود مدنيين في إدلب بعين الاعتبار، ويجري حالياً السعى الى تأمين الخروج الآمن للمدنيين من مناطق القتال في سوريا، مشيراً الى ان يوجد الكثير من الإرهابيين والسلاح في محافظة إدلب، وان جميع الاتفاقيات تستثني كافة الجماعات الإرهابية في سوريا.

واعلن أنه من المؤكد أن الأولوية للقضاء النهائي على الإرهاب في سوريا، مؤكداً ان العملية السياسية في هذه المرحلة تكمن في طرد الارهابيين من ادلب حيث يشكل وجودهم خطراً على كل المدنيين في هذه المنطقة وايضاً دول الجوار.

وبين ان هناك محاولات لاخفاء الارهابيين تحت ذريعة حماية المدنيين، والهدف الاساسي لتزوير استخدام الاسلحة الكيميائية، مؤكداً ان لدى روسيا الادلة الكافية لهذا العمل الاستفزازي، واطلعت مجلس الامن ومنظمة حظر الاسلحة الكيميائية.

للمزيد من التفاصيل تابعوا الفيديو اعلاه..

 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة