الاحتجاجات في البصرة

بالفيديو... المرجعية في العراق ترفض الاعتداء على المتظاهرين والقوات الامنية

الجمعة ٠٧ سبتمبر ٢٠١٨ - ٠٥:٢٣ بتوقيت غرينتش

اعلنت المرجعية الدينية في العراق عن رفضها لما تعرض له المتظاهرون والقوات الامنية والمؤسسات الحكومية في البصرة من اعتداءات. ويعقد البرلمان العراقي جلسة استثنائية غدا السبت لبحث وضع المدينة، من جهته اتهم تحالف الفتح النيابي من قاموا بحرق مقرات الاحزاب في مدينة البصرة بأنهم مجاميع مندسة تنفذ مؤامرة اميركية سعودية .

العالم - خاص بالعالم 

تصريحات ومواقف متصاعدة على وقع ليلة دامية شهدتها مدينة البصرة بعد حرق وتدمير عدد من المؤسسات الحكومة ومقار الاحزاب العراقية مع سقوط العشرات القتلى والجرحى.

ممثل المرجعية الدينية في العراق عبد المهدي الكربلائي  خلال خطبة صلاة الجمعة اعلن عن رفضه لما تعرض له المتظاهرون والقوات الامنية والمؤسسات الحكومية في البصرة مؤكدا ان هذه الممارسات بالاضافة الى كونها غير مسوغة شرعا وقانونا تعقد ايضا من حل المشاكل التي يعاني منها العراقيين.

كما حذر الكربلائي من تشكيل الحكومة المقبلة وفق نفس الاسس والمعايير لحكومات السابقة.

بدوره اتهم تحالف فتح النيابي فئة ضالة ومجاميع مندسة تتامر باجندات اميركية وسعودية تتدفع للتصادم بين ابناء الشعب العراقي كما طالب البيان رئيس الوزراء حيدر العبادي بتقديم استقالته فورا بسبب الفشل الواضح في جميع الملفات مهددا بالتوجه الى قبة البرلمان لإقالته وفق الاطر القانونية والدستورية.

إلى ذلك، عبّرت فصائل المقاومة والحشد الشعبي أصدرت بياناً مشتركاً أشارت فيه إلى أن مشروعاً أميركياً سعودياً يهدف الى نشر الفوضى والاقتتال الداخلي في محافظات الوسط والجنوب  محذرة أطرافاً داخلية من مغبة تنفيذ هذا المشروع .

من جانبه اكد مكتب العبادي ان الاخير وجه باعطاء كافة الصلاحيات المالية والادارية الى محافظ البصرة لتنفيذ المشاريع الخدمية بعيدا عن الروتين والبيروقراطية الادارية.

في هذه الأثناء يتجه البرلمان العراقي إلى عقد جلسة طارئة لمناقشة الأوضاع في البصرة برئاسة رئيس السن محمد علي زيني وبحضور رئيس الوزراء حيدر العبادي والوزراء المعنيين.

التفاصيل في الفيديو المرفق.....

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة