الحشد يصدر بيانا بشأن حرق مقره في البصرة واحتجاز جرحاه في مستشفى جعفر الطيار

الحشد يصدر بيانا بشأن حرق مقره في البصرة واحتجاز جرحاه في مستشفى جعفر الطيار
السبت ٠٨ سبتمبر ٢٠١٨ - ٠٣:٣١ بتوقيت غرينتش

اصدر الحشد الشعبي، بيانا بشأن حرق مقره في البصرة واحتجاز جرحاه في مستشفى جعفر الطيار، فيما اشار الى ان مصير بعض الجرحى والكادر الطبي الأجنبي الذي يعالجهم مجهولا.

وقال الحشد في بيان تلقت السومرية نيوز، نسخة منه ان "مقر هيئة الحشد الشعبي تعرض قبل قليل الى اعتداء قام به مجموعة من الملثمين انتهى بحرق المقر بالكامل وتخريب كل ممتلكاته"، مبينا ان "التزام القوة المكلفة بحماية المقر بتوجهيات قيادة الحشد بعدم اعتراض اي جهة كانت في الاحداث التي تشهدها مدينة البصرة، مكن هؤلاء المجهولون من الولوج الى المقر وتنفيذ ما جاءوا من أجله".

واضاف الحشد انه "بعد حرق مقر الهيئة، توجه هؤلاء الملثمون الى مقر مستشفى جعفر الطيار حيث يرقد جرحى ومعاقو الحشد الشعبي"، مشيرا الى انهم "قاموا ايضا بتخريب المبنى والاعتداء بالضرب على الراقدين هناك الذين كانوا في الامس درعا حصينا امام اعداء العراق واضطرتهم معارك الحق للبقاء في المستشفى".

وتابع الحشد ان "هؤلاء الملثمين قاموا بعد احتجاز المرضى والمعاقين وتعنيفهم بسرقة الاجهزة الطبية التي تقدم الخدمات مجانا لجرحى الحشد الشعبي والشرطة والجيش العراقي على حد سواء"، موشحا انه "لغاية الان ما يزال مصير بعض الجرحى والكادر الطبي الأجنبي الذي يعالج الجرحى مجهولا".

واعلن الحشد الشعبي اليوم الجمعة ان ملثمين احتجزوا عددا من جرحى الحشد واطباء مستشفى في البصرة.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة