تشكيل الحكومة العراقية

بالفيديو...حزب الدعوة يؤيد بيان المرجعية ويدعو لحكومة بعيدة عن المصالح

الإثنين ١٠ سبتمبر ٢٠١٨ - ١٠:٤٢ بتوقيت غرينتش

علمت قناة العالم أن لقاء جمع كلا من رئيس ائتلاف دولة القانون في العراق نوري المالكي ورئيس ائتلاف النصر حيدر العبادي، وبحثا امكانية تشكيل الكتلة الأكبر في البرلمان.كما عقدت قيادة حزب الدعوة الاسلامية اجتماعا أيدت فيه موقف المرجعية الدينية بشأن اختيار رئيس الحكومة المقبلة والذي اشترطت ألا يكون ممن شغل مناصب في الحكومات السابقة .

العالم -  خاص بالعالم 

مع اشتداد ازمة الصراع السياسي بشان الكتلة الكبرى في البرلمان العراقي لاتلوح في الافق اي بادرة لحل العقدة السياسية التي تعصف في البلاد.

مصادر سياسية اعلمت قناة العالم ان  لقاءا جمع كلا من رئيس ائتلاف دولة القانون العراقية نوري المالكي ورئيس ائتلاف النصرحيدر العبادي مؤكدا ان العبادي والمالكي اجتمعا بحضور قيادات من حزب الدعوة الاسلامية في العاصمة بغداد وتم بحث تشكيل الكتلة الاكبر في البرلمان العراقي بين قائمتي النصر ودولة القانون. 

حزب الدعوة الاسلامية في العراق اعلن من جانبه تأييده لبيان المرجعية الدينية فيما دعا الى تشكيل حكومة بعيدة عن المحاصصة مؤكدا ان الحزب لم ينفرد في القرارات التنفيذية والتشريعية منذ تاسيس العملية السياسية موضحا ان الحشد الشعبي له دور الاساس في حفظ العراق رافضا اي ممارسة في اضعافه كما رفض الحزب التدخلات الاجنبية داعيا الكتل السياسية لتحمل مسؤولياتها وفق التوقيتات الدستورية بعيدا عن المحاصصة والمصالح الخاصة.
في المقابل اعلن مصدر مقرب من المرجعية الدينية في العراق ان المرجعية لا تؤيد رئيس الوزراء القادم اذا اختير من السياسيين الذين كانوا في السلطة بالسنوات الماضية.واشار المصدر الى ان المرجعية لا تفرق بين الحزبيين منهم والمستقلين لان معظم الشعب لم يعد لديه أمل في أي من السياسيين بتحقيق ما يصبو اليه من تحسين الاوضاع ومكافحة الفساد داعيا الى اختيار وجه جديد يعرف بالكفاءة والنزاهة والشجاعة والحزم 
في معسكر المكون السني  لا يزال التخبط في اوجه  مع تفاقم الانقسامات وتصاعد الصراعات على منصب رئيس البرلمان حيث اعلن رئيس قائمة إئتلاف النصر في نينوى خالد العبيدي عن ترشيح نفسه لمنصب رئيس البرلمان، فيما اشار مكتبه الاعلامي ان العبيدي يتمتع بالامكانات التي تؤهله لقيادة البرلمان في المرحلة المقبلة .

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة