العمليات ضد مقرات المعادين اثبتت جهوزية حرس الثورة

العمليات ضد مقرات المعادين اثبتت جهوزية حرس الثورة
الثلاثاء ١١ سبتمبر ٢٠١٨ - ٠١:٠١ بتوقيت غرينتش

اعتبر مساعد قائد القوة البرية لحرس الثورة الاسلامية للشؤون التنسيقية العميد علي اكبر بور جمشيديان، بان العمليات الاخيرة لحرس الثورة ضد مقرات الزمر المعادية للثورة المتواجدة في منطقة كردستان العراق قد اثببت جهوزية الحرس الثوري.

العالم - ايران

وفي كلمة له خلال مشاركته امس الاثنين في ملتقى تكريم رواد التضحية والشهادة المنعقد في مدينة ارومية مركز محافظة اذربيجان الغربية شمال غرب ايران، قال العميد بور جمشيديان، ان هذه العمليات اظهرت السيطرة الاستخبارية والعملانية للحرس الثوري ضد الاعداء والارهابيين.

واكد الاستعداد الدائم لحرس الثورة للدفاع عن اهداف الثورة الاسلامية واضاف، ان الاستكبار العالمي وعلى اعتاب الذكرى الاربعين لانتصار الثورة الاسلامية في ايران قد عبأ كل طاقاته للايحاء بعدم فاعلية الثورة الاسلامية الا ان جميع مخططاتهم ستحبط بيقظة الشعب والمسؤولين.

واكد العميد بور جمشيديان على استخدام الطاقات والامكانيات الداخلية الهائلة لحل مشاكل وقضايا البلاد وقال، ان المضحين يعتبرون انفسهم مدينين للثورة وان طلبهم الوحيد هو التضحية في سبيل الاسلام.

واكد بان شريحة التضحويين يجب ان تكون متواجدة في مواجهة الاعداء في جميع الجبهات واضاف، ان التضحية لا تقتصر على زمان ومكان وسن محدد وان هذا المسار مازال ماضيا الى الامام.

يذكر ان حرس الثورة الاسلامية قصف خلال الايام الاخيرة بالمدفعية والصواريخ مواقع المعادين للثورة والارهابيين في مناطق بيرانشهر الحدودية وشمال العراق ما ادي الي مصرع واصابة الكثير من قادتهم.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة