الخولي: القرار الأمريكي بغلق مكتب منظمة التحرير يضرب عملية السلام

الخولي: القرار الأمريكي بغلق مكتب منظمة التحرير يضرب عملية السلام
الثلاثاء ١١ سبتمبر ٢٠١٨ - ٠٤:٣١ بتوقيت غرينتش

قال المهندس علم الخولي نائب رئيس حزب الغد ونائب رئيس المجلس المصرى للقبائل العربية والمصرية، إن إعلان إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بإغلاق مكتب منظمة التحرير الفلسطينية في واشنطن، أسقط القناع الأمريكى كدولة ترعى السلام ويعد تحديا صارخا لكل محاولات السلام لصالح "إسرائيل".

العالم - مصر

وأضاف أن أمريكا بهذا القرار ضربت عملية السلام في الشرق الأوسط في مقتل، الأمر الذي يشجع "إسرائيل " لمواصلة الاستيطان واستخدام العنف ضد الشعب الفلسطيني.

وطالب "الخولي"، الدول العربية بمساندة القيادة المصرية في الدفاع عن حق الشعب الفلسطينى في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس.

أغلقت الولايات المتحدة يوم امس مكتب بعثة منظمة التحرير الفلسطينية في واشنطن.

وهددت الخارجية الأمريكية العام الماضي بإغلاق مكتب بعثة منظمة التحرير إذا استمرت السلطة الفلسطينية في دفع محكمة العدل الدولية إلى التحقيق في ما قالوا إنه خرق إسرائيلي للقوانين والأعراف الدولية في معاملة الفلسطينيين وممتلكاتهم في الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة.

وتقدم وزير الخارجية للسلطة الفلسطينية رياض المالكي رسميا للمحكمة الجنائية الدولية في مايو/ أيار بطلب فتح تحقيق كامل في "الجرائم الإسرائيلية" قائلا إن لديه أدلة شاملة وقاطعة.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة