سوريا: مصانع هندية، والإيرانيون يرمون بثقل اقتصادي جديد

سوريا: مصانع هندية، والإيرانيون يرمون بثقل اقتصادي جديد
الثلاثاء ١١ سبتمبر ٢٠١٨ - ٠٧:٣٧ بتوقيت غرينتش

لم تقتصر المشاركة الهندية بمعرض دمشق الدولي في دورته الستين على عرض منتجات شركاتها بل تخطتها للتشاركية وإبرام عقود مع الجانب السوري للمشاركة بمرحلة إعادة الإعمار، حيث أشار أيمن تعمري الرئيس التنفيذي بمجموعة تعمري التجارية ممثل الجناح الهندي إلى وجود /18/ شركة هندية مشاركة في إعادة الإعمار، ولاسيما أن معظمها مختص بمعامل الإسمنت وشركات مختصة بمحولات الكهرباء والكبلات وشركات مختصة بالطاقة البديلة وشركات أدوية.

العالم - سوريا 

وقد تم الاتفاق من خلال إبرام اتفاقية مشتركة لإنشاء معمل أدوية “سوري، هندي”، علماً أن كافة الشركات المشاركة مستعدة للتدخل في مرحلة إعادة الإعمار، بالتزامن مع وجود وفد مؤلف من/45/ رجل أعمال هندياً مستعدين للتشاركية بمشاريع حقيقية، إضافة إلى وجود فكرة لإنشاء معمل جرارات بحلب وطرح موضوع التشاركية فيه.

كما تمت الإشارة إلى وجود/50/ شركة إيرانية مختصة بكافة المجالات لتقديم خدمات البناء الهندسية الفنية والتنفيذية والتجهيزات الخشبية والحديدية، هادفة للتشاركية مع الشركات السورية المختصة بالبناء لتقديم الواجهات الجافة وهو معمل جديد الإنتاج، مبينة أن وجودها على الأراضي السوري ضمن فعاليات المعرض لتقديم خدمات إعادة الإعمار للمرحلة القادمة، في وقت تم تصدير بعض المواد الأولية للسوق السوري وبأسعار منافسة وبجودة إيطالية، وهناك مباحثات مع الجانب السوري لفتح خط لتصدير واستيراد المنتجات الإيرانية ودخول الشركات الإيرانية بكافة مجالاتها السوق السوري، إضافة إلى وجود مباحثات لإمكانية إنشاء معامل جديدة في سورية.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة