البوصلة _ اغلاق مكتب منظمة التحرير...نهاية أوسلو

الثلاثاء ١١ سبتمبر ٢٠١٨ - ٠٤:٤٨ بتوقيت غرينتش

اخر اوراق اميركا على المستوى السياسي هو اغلاق مكتب منظمة التحرير الفلسطيني في واشنطن ،خطوة متوقعة من ادارة دأبت منذ البداية على القيام بإجراءات انتقامية لفرض ارادتها على الفسطينيين .

وقد اشترطت واشنطن عودة الفلسطينيين الى طاولة الحوار على اسس جديدة يستبعد منها كل الثوابت الفلسطينية للوصول الى استراتيجية جديدة على المستوى السياسي والمقاومة .


القيادي في حركة حماس ماهر صبرا قال بأن الادارة الاميركية تنحاز بشكل كامل للاحتلال والتي للأسف عول عليها الفلسطينيون في السابق كوسيط نزيه . فالقرار بإغلاق مكتب منظمة التحرير في واشنطن يزيد من الضغوط على الفلسطينيين للقبول بأي شيء يقدم لهم فيما يتعلق بصفقة ترامب .
واضاف صبرا أن قرار نقل السفارة الاميركية من تل ابيب الى القدس ومحاربة وكالة غوث اللاجئين عبر قطع المعونات وتقليص الميزانية هي خطوات تضاف لما تقوم به اميركا اليوم تجاه الفلسطينيين .
وقال صبرا ايضا أن الموقف الاميركي ليس جديدا لذا فعلى كل من فتح والسلطة الفلسطينية قراءة القرار الاميركي الاخير بكثير من الواقعية التي تتسق مع المصلحة الوطنية ،مشيرا الى ضرورة وجود اجراءات فعلية من جانب السلطة الفلسطينية ردا على هذا القرار عبر قطع الاتصالات والتنسيق الامني مع كيان الاحتلال.

البقية في الفيديو التالي...

ضيوف الحلقة : 
 القيادي في حركة حماس ماهر صبرا _ غزة
 مراسل قناة العالم فارس الصرفندي _ رام الله 

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة