اليمن : مرتزقة العدوان يفشلون مجددا في احتلال الحديدة (فيديو)

الخميس ١٣ سبتمبر ٢٠١٨ - ٠٦:٢٦ بتوقيت غرينتش

تتواصل الاشتباكات العنيفة بين القوات اليمنية المشتركة ومرتزقة العدوان السعودي والقوات الغازية في جنوب شرق الحديدة غربي البلاد.

العالم - خاص بالعالم 

وقال مصدر عسكري ان القوات المشتركة صدت هجوما مضادا على مواقع المرتزقة في محيط الطريق كيلومتر ستة عشر وكبدت المرتزقة والقوات الغازية خسائر جسيمة .وحذرت الامم المتحدة من مواصلة تحالف العدوان شن هجماته على الحديدة، مؤكدة أن الوضع في المدينة يتدهور انسانيا بشكل كبير.

ويتعمق فشل دول العدوان السعودي على الارض اليمنية، في الحديدة حيث الهجمات الفاشلة لاحتلالها مستمرة،حيث لا زالت دول العدوان ومرتزقتها يغرقون في رمال الساحل الغربي.

وبغارات جوية مجنونة تحاول السعودية وحلفاؤها من دول العدوان تطويق مدينة الحديدة وعزلها عن العالم..رغم الحشود الغير مسبوقة والمترافقة مع قصف واسع،الا ان الحديدة صامدة ،حيث تؤكد هذه الصور من ارض المعركة فشلهم مجددا بالسيطرة على طريق صنعاء الحديدة المعروف بكيلومتر ستة عشر..

صور الاليات العسكرية المحترقة لمرتزقة السعودية والامارات شاهد على قساوة المعركة ،والفشل الذي يصيبهم في كل مرة،حيث باتت المنطقة مقبرة للغزاة ..

حذرت قوى العدوان حياله، منسقة الشؤون الانسانية التابعة للامم المتحدة ليزا جراندي،من تبعاته على الوضع المتدهور في الحديدة،حيث المدينة تعج بالمدنيين..وقد دقت ناقوس الخطر من ان تقوم دول العدوان بتدمير صوامع ومطاحن الحديدة خاصة مطاحن البحر الاحمر ،التي تحوي غذاءا يكفي لثلاثة ملايين وخمسمئة الف شخص ،ولمدة شهر..

فالعدوان السعودي مستمر في حصد ارواح اليمنيين،ما يدل على تقهقره في الميدان، المصادر الميدانية للجيش واللجان تؤكد ثبات المواقع المقاومة ،وهي استبعدت اي تاثير لتلك الاعتداءات على الميدان..فإن اقفل طريق هناك عشرات الطرق التي يعرفها اهلها لجهة استقدام التعزيزات العسكرية..لكن الخوف الاكبر هو على المدنيين ،اذ ان مواصلة العمليات العسكرية تهدد الامدادات الانسانية لغالبية السكان مع وجود ثمانية ملايين ونصف المليون يمني في المحافظة يعتمدون على الامدادات من الميناء بشكل مباشر..

ويضاف فشل العدوان الى اخر قامت به السعودية وحلفاؤها في حزيران / يونيو الماضي ،لكن دول العدوان اوقفته لفشله ،ولاتاحة الفرصة امام محادثات سلام بحسب زعمهم ..

وبموازاة تلك التطورات ،التقى رئيس وفد التفاوض الوطني اليمني محمد عبدالسلام في العاصمة العمانية مسقط المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث .وجرى خلال اللقاء مناقشة الوضع السياسي وإطار الحل الشامل ،وسبل استئناف الجهود الدبلوماسية للحل ،والأزمة الإنسانية والاقتصادية التي تسبب بها الحصار الجائر على الشعب اليمني

وهنا تهدد تلك الاعتداءات من جديد مساعي المبعوث الاممي الى اليمن ،الذي تعهد بمواصلة مساعيه الدبلوماسية بعد فشل محاولة لاجراء محادثات سلام في جنيف،بعدما منعت السعودية طائرة الوفد الوطني اليمني ،العمانية،،من استخدام مطار صنعاء باتجاه جنيف..


التفاصيل في الفيديو المرفق...

 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة