شاهد.. شرط ترامب لخروج الالاف من جنوده الدمويين من سوريا

الجمعة ٢٨ سبتمبر ٢٠١٨ - ٠٩:٠٦ بتوقيت غرينتش

أعلن المسؤول الأميركي عن الملف السوري جيمس جيفري أن القوات الاميركية في سوريا باقية طالما إيران موجودة هناك وفيما اقر التحالف الاميركي بقتل 1114 مدنياً بغارات جوية في سوريا والعراق منذ عام 2014 قدرت منظمات حقوقية العدد ب6 آلاف و500 مدني.

العالم - خاص بالعالم 

أميركا مصرة على بقاءها غير الشرعي في سوريا؛ وهو ما تؤكده تصريحات المسؤول الأميركي عن الملف السوري جيمس جيفري الذي قال بأن الوجود الأميركي في سوريا سيبقى طالما أن إيران موجودة هناك؛ وهو ما يكشف ذريعة جديدة.

ورداً على سؤال عما اذا كان الانسحاب الاميركي متوقفاً بالنسبة الى الرئيس دونالد ترامب على انسحاب القوات الايرانية، قال جيفري ان الرئيس يريد ذلك حتى يتم تحقيق شرط انسحاب القوات الايرانية، وشروط اخرى لم يبينها.

جيفري أشار إلى أنّ الدور الأميركي لن يتطلب بالضرورة وجود جنود؛ فهناك حسب رأيه طرقا عدة للتواجد على الأرض؛ وقال أن أميركا موجودة على الأرض دبلوماسيا من خلال فرق من وزارة الخارجية؛ كما انها دربت قوات محلية في عدد من مناطق سوريا وان الحلفاء لديهم قوات محلية أيضاً.

الإعلان الأميركي ليس الاول من نوعه؛ فقد أكدت مندوبة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة، نيكي هايلي في وقت سابق أن بلادها لن تسحب قواتها من سوريا إلا بعد أن تحقق أهدافها. 

ومؤخرا صرح مستشار الأمن القومي الأميركي جون بولتون أيضاً بأن أميركا لن تغادر سوريا طالما أنّ القوات الإيرانية خارج حدودها.

بقاء آلاف الجنود الأميركيين إلى أجل غير مسمّى، لا يكشف سوى ما ترتكبه هذه القوات من جرائم بحق المدنيين وذلك باعتراف بالتحالف الأميركي في العراق وسوريا بأنه قتل الفا ومئة وأربعة عشر مدنيا في 30 ألف غارة جوية في البلدين منذ بداية عملياته عام 2014، إلا أن منظمات حقوقية قدرت العدد بما لا يقل عن 6 آلاف و500 مدني قتلو جراء ضربات هذا التحالف.

 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة