مدينة أورفا التركية تتحول الى "جحيم" للسوريين والسبب؟!

مدينة أورفا التركية تتحول الى
السبت ٢٩ سبتمبر ٢٠١٨ - ٠٢:٤٢ بتوقيت غرينتش

العالم- سوريا

منذ ليلة الأمس تشهد مدينة أورفا التركية حالة غليان غير مسبوقة، ناتجة عن توتر كبير بين الأتراك وبين اللاجئين السوريين في تلك المنطقة، وقد تطورت الأمور هذه الليلة لهجوم لأتراك على محال للسوريين وقيامهم بتكسيرها، وقد بثّت العديد من صفحات الفيسبوك فيديوهات توثق مافعله الأتراك بالسوريين هناك.

أما عن أسباب ماحصل في تلك المنطقة، وبحسب ماتحدثت به صحيفة (خبر ترك)، فإنه نشب شجار بين أطفال من عائلتين إحداهما سورية وأخرى تركية بسبب خلاف وقع أثناء لعبهم مع بعضهم البعض، يشار هنا إلى أن العائلتين يقطنون جنباً إلى جنب في حي (عثمانلي) التابع لمنطقة “أيوبلي” بشانلي أورفا.

ولدى عودة الأطفال إلى منزلهم وإخبارهم لذويهم عن تلك المشكلة، نزلت العائلتان السورية والتركية إلى الشارع وبدؤوا بإلقاء التهم على بعضهما البعض، مدّعين أنّ الطرف الآخر هو من بدأ الشجار، ثم استدعت العائلتان أقرباء لهم يسكنون في مناطق مجاورة، ليتطور الشجار إلى هجوم بالسكاكين والحجارة والسلاح.

وبحسب ذات الصحيفة فإن الشارع تحول إلى ساحة حرب أسفرت عن إصابة أربعة أخوة من العائلة التركية بجروح طفيفة ووفاة ابنهم الخامس الطفل محمد نتيجة إصابته بجروح بليغة، فيما تناقلت مواقع أخرى عن وفاة شقيق آخر لهم فيما بعد متأثراً بجراحه.

وأفادت مواقع إلكترونية بتوافد المئات من أقارب العائلة التركية إلى مدينة أورفا، وسط حالة من الاستياء بسبب فرار المجرمين المسؤولين عن تلك الحادثة.

وحذرت صفحات على مواقع التواصل، السوريين في مدينة أورفا، اليوم، الخروج من منازلهم، ودعتهم للبقاء فيها تحسباً من ردة فعل قد يقدم عليها الأتراك.

وبحسب شهود عيان فإن الشرطة التركية قد انتشرت بكثافة في جميع شوارع وأزقة مدينة أورفا، وقد نشرت صحف تركية صوراً للمجرمين السوريين، مطالبة بالإبلاغ عن أماكن وجودهم.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة