التايمز: السلطات البحرينية عذبت امرأة انتقاما من تسريبات حقوقية

التايمز: السلطات البحرينية عذبت امرأة انتقاما من تسريبات حقوقية
السبت ٢٩ سبتمبر ٢٠١٨ - ٠٤:٢٢ بتوقيت غرينتش

كشفت صحيفة "التايمز" البريطانية أن السلطات البحرينية عذبت امرأة، انتقاما لتسريبات تتعلق بوضع حقوق الإنسان في البحرين.

العالم - البحرين

وقالت الصحيفة، في تقرير لها، إن المرأة تم تعذيبها بعدما قام زوج ابنتها "سيد الوادعي" بتقديم عرض للنواب البريطانيين، الذين يدرسون وضع حقوق الإنسان والاعتقالات في مملكة البحرين.

وأشارت "التايمز" إلى أن حماته "هاجر حسين" (50 عاما) نقلت إلى المستشفى في سبتمبر/أيلول الجاري، عقب تعرضها للضرب في سجن النساء، حيث تقضي حكما بثلاث سنوات بتهمة زرع قنبلة مزيفة، حسب ترجمة "عربي21".

وأوضحت الصحيفة أن الأمين العام للأمم المتحدة شجب اعتقال "هاجر حسن"، لأنه قام على أدلة مفبركة، وكان انتقاما من زوج ابنتها "سيد الوادعي"، الذي يعمل في مجال حقوق الإنسان، وهو مدير لمعهد البحرين لحقوق الإنسان والديمقراطية.

وأوضحت أنه عندما تم طرح قضيتها مع خدمة "أوبادزمان" المهتمة بالتحقيق، وتمثيل من يتعرضون لانتهاكات حقوق، فإن وزارة الداخلية زعمت أنها هي التي تسببت بحرح نفسها، وقالت إنها "حاولت التسبب بالأذى لنفسها بضرب نفسها واستلقت على الأرض".

وأشارت الصحيفة إلى أن النائب المحافظ "سير بوتملي" حذر من أن الحادث "قد يقطع علاقة الصداقة بين بريطانيا والبحرين"، قائلا: "لو رد حلفاؤنا على نقاش في مجلس العموم من خلال إساءة معاملة أقارب شخص قام بإعلامه، فإن هذا يعد تحديا مباشرا لقوة العلاقة البريطانية البحرينية".

وكشف التقرير عن أن امرأتين أخريين تعرضتا للتعذيب ذاته إلى جانب "هاجر حسن"، وتم طرح قضيتهما في البرلمان، وهما "مدينة علي" و"نجاة يوسف".

واختتمت "التايمز" تقريرها بالإشارة إلى أن بريطانيا قبلت ادعاء الحكومة البحرينية بأن هذه الحالات ليست انتقامية،فيما نقلت عن متحدث باسم الخارجية البريطانية قوله: "نواصل رصد هذه الحالات وطرحها مع المستويات البارزة في الحكومة البحرينية".

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة