لاريجاني: اميركا لاتسعى لمحاربة الارهاب بالمنطقة بل تتلاعب بذلك

لاريجاني: اميركا لاتسعى لمحاربة الارهاب بالمنطقة بل تتلاعب بذلك
الإثنين ٠١ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٧:٥٣ بتوقيت غرينتش

صرح رئيس مجلس الشورى الاسلامي في ايران علي لاريجاني ان الاميركيين يتلاعبون بقضية الارهاب على صعيد المنطقة وهم لايسعون الى مكافحة هذه المعضلة .

العالم - ايران

ولدى استقباله رئيس مجموعة الصداقة البرلمانية البرتغالية الايرانية امادو سيلفا اليوم الاثنين اشار لاريجاني الى اهمية تطوير العلاقات بين البلدين وقال ان ايران تتطلع الى تطوير وتنمية العلاقات التجارية والاقتصادية مع البرتغال .

ولفت الى اهمية ومكانة مجموعات الصداقة البرلمانية للبلدين وقال ان هناك مجالات مختلفة متاحة بما فيها في حقول النفط والغاز وتوظيف الاستثمارات المشتركة في المشاريع مؤكدا ضرورة ان تسعى الوفود البرلمانية للبلدين لتعزيز ذلك .

وقال لاريجاني ان مستوى العلاقات التجارية بين البلدين ليست بمستوى الطموح وعلى ايران والبرتغال توظيف جميع الطاقات للنهوض بهذه العلاقات.

واشار الى اهمية دور الاتحاد الاوروبي في مختلف القضايا وقال ان الاميركيين  في الظروف الراهنة ومن خلال اجراءاتهم في مختلف الصعد بينها الاتفاق النووي وانتهاك المعاهدات الدولية تعمل على زعزعة النظام العالمي وبامكان الدول الاوروبية في ظل هذه الشروط ان تلعب دورا بناءا.

بدوره اشار سيلفا الى اهمية تطوير العلاقات مع ايران وقال ان تطوير التعاون مع ايران وتعزيز التعاطي معها يحظى باهمية بالغة وان برلماني البلدين عاقدان العزم اليوم على النهوض بمستوى العلاقات الثنائية.

واعرب عن اسفه لحادث الاعتداء الارهابي في اهواز وقال ان البرتغال حكومة وبرلمانا تعرب عن تعاطفها مع الشعب الايراني ولاسيما ذوي الشهداء .

واشار الى خطوة الادارة الاميركية في الخروج من الاتفاق النووي وقال ان البرتغال تدعم ايران وتامل في ان تبقى ايران في الاتفاق النووي، لانه يعتبر معاهدة جيدة تخدم السلام والتنمية والاستقرار الدولي.

 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة