برلماني كوري جنوبي:

كيم جونغ أون ملزم بالكشف عن الترسانة النووية للبلاد

 كيم جونغ أون ملزم بالكشف عن الترسانة النووية للبلاد
الأربعاء ٠٣ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٤:٥٣ بتوقيت غرينتش

صرح تشو فون تشجين، أحد نواب "حزب الوطنيين في كوريا" المحافظ، أمس الثلاثاء، أنه ينبغي على الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون، أن يقدم بيانات دقيقة عن الترسانة النووية للبلاد وعن مدة نزع السلاح النووي.

العالم - اسيا والباسفيك

ووفقا له، فإن كيم جونغ أون، ملزم بتقديم كل البيانات خلال القمة المقبلة مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، التي قد تعقد في المستقبل القريب.

وقال تشو فون تشجين، لوكالة "سبوتنيك"، الموجود حاليا في واشنطن للاجتماع مع زملائه في مجلس الشيوخ والخارجية الأمريكية: "إذا ما التقيا، يجب على كيم جونغ أون، أن يفصح عن تفاصيل عدد الأسلحة النووية [التي لديه] ومتى هو عازم على تفكيكها".

وأضاف البرلماني، أنه من أجل تحقيق نزع السلاح النووي الكامل لشبه الجزيرة الكورية، يجب تعزيز العقوبات ضد كوريا الشمالية.

وأكد تشجين: "علينا. مواصلة العقوبات، لكن يجب أن نجعلها أقوى، وإلا فإنهم [كوريا الشمالية] لن يتخلوا أبدا عن قنابلهم النووية".

وكانت قمة ترامب وكيم جونغ أون التاريخية، قد عقدت في سنغافورة، 12 حزيران/يونيو الماضي، ويعتبر هذا أول لقاء يجمع بين رئيسي الدولتين، وذلك بعد عقود من التوتر بين البلدين، على خلفية عدد من الملفات أبرزها طموحات بيونغ يانغ النووية.

كما أكدت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية، هيذر ناورت، يوم أمس الثلاثاء، أن وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، يعتزم إجراء زيارة إلى كوريا الشمالية يوم 7 تشرين الأول/أكتوبر، ومن المقرر عقد لقاء له مع الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون.

هذا وعقد اجتماع في الشهر المنصرم بين الزعيمين الكوريين هو الثالث هذا العام. ووقع الرئيسان على بيان مشترك في ختام اليوم الأول للقمة بينهما، في حين وقع وزير الدفاع الكوري الجنوبي سون يونغ مو، ووزير القوات المسلحة لجمهورية كوريا الشمالية غوان تشول، اتفاقا في المجال العسكري، يقضي بوقف تدريبات المدفعية واسعة النطاق والطيران العسكري بالقرب من المنطقة المنزوعة السلاح الفاصلة بين الدولتين من أجل تهدئة الأوضاع ومنع وقوع حوادث غير ملائمة وضارة بتحسين علاقات الجارين.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة