تيريزا ماي تدعو حزبها لاتخاذ موقف موحد... لماذا؟

تيريزا ماي تدعو حزبها لاتخاذ موقف موحد... لماذا؟
الأربعاء ٠٣ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٦:٠٥ بتوقيت غرينتش

دعت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي الأربعاء حزب المحافظين إلى رص صفوفه واتخاذ موقف موحد من أجل انجاح مفاوضات بريكست، في ختام مؤتمر الحزب، مع إعرابها عن التفاؤل على الرغم من الشكوك المحيطة بهذا الملف الساخن.

العالم - أوروبا

ومع رغبتها في محو ذكرى خطابها الذي ألقته في عام 2017، صعدت تيريزا ماي متمايلة على أنغام موسيقى فرقة "أبا" السويدية إلى المنبر في قصر المؤتمرات في برمنغهام في وسط بريطانيا.

وسعيا لتبديد صورتها كقائدة جامدة، ألقت بعض النكات وصوبت بعض السهام نحو وزيرها السابق بوريس جونسون الذي هاجم بشدة الثلاثاء خطتها بشأن مغادرة الاتحاد الأوروبي.

وقالت ماي "نحن ندخل أصعب مرحلة من المفاوضات. لكن إذا بقينا متحدين وحافظنا على هدوئنا، أعرف أنه يمكننا الحصول على اتفاق جيد للمملكة المتحدة".

وأضافت "أؤمن بكل جوارحي بأن الأفضل قادم وبأن مستقبلنا ممتلئ بالوعود"، مسلطة الضوء على نجاحات الاقتصاد البريطاني. وقالت "سيكون الأمر صعباً في بادئ الأمر، لكن براعة وثبات الشعب البريطاني ستساعدانا في تجاوز" مصاعب بريكست.

ورغم المعارضة الشديدة التي واجهتها من داخل حزبها بشأن استراتيجيتها ظلت تيريزا ماي متمسكة بخطتها التي قالت إنها تصب "في المصلحة الوطنية" و"تحترم" نتيجة استفتاء سنة 2016.

وتقضي هذه الخطة بالحفاظ على علاقات اقتصادية وثيقة بين المملكة المتحدة والاتحاد الأوروبي بعد الانفصال عبر الاحتفاظ بالأنظمة المشتركة حول السلع الصناعية والمنتجات الزراعية. لكن القادة الأوروبيين رفضوها وطلبوا من ماي مراجعتها قبل القمة الأوروبية المقبلة في 18 و19 تشرين الأول/ اكتوبر.

ويفترض أن تتوصل لندن وبروكسل إلى اتفاق في منتصف تشرين الثاني/ نوفمبر على أبعد تقدير.

وقبل ستة أشهر من الانفصال في 29 آذار/ مارس 2019، ذكرت الوزيرة الفرنسية المكلفة الشؤون الأوروبية ناتالي لوازو بأن "الوقت ينفد"، وحذرت مما درجت ماي على تكراره من أن "عدم التوصل إلى اتفاق سيكون دائما أفضل من اتفاق سيء".

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة