بالفيديو...اتهامات لروسيا بهجمات الكترونية، وهذا هو الرد الروسي

الخميس ٠٤ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٦:٢٠ بتوقيت غرينتش

وصفت موسكو المزاعم بشأن محاولة روسية لاختراق موقع منظمة حظر الأسلحة الكيميائية بالسخيفة وأنها حملة تضليل غربية تهدف للإضرار بالمصالح الروسية. وسبق الرد الروسي حراك اوروبي قادته هولندا وبريطانيا بمؤازرة حلف الناتو في بروكسل ولاهاي.

العالم - خاص بالعالم 

الهجوم البريطاني الهولندي على روسيا واتهامها بالوقوف وراء هجوم الكتروني.. قابلته الأخيرة برد سريع مفندة المزاعم التي سيقت في الاتهام.

ووصفت الخارجية الروسية المزاعم الهولندية بمحاولة الروس اختراق موقع منظمة حظر الأسلحة الكيميائية بالسخيفة. مشيرة الى ان شبكة المنظمة مفتوحة بالكامل لموسكو كونها جزء من كل هياكلها. ووصفت المتحدثة باسم وزارة الخارجية ماريا زاخاروفا الاتهامات ضد بلادها بانها نتاج خيال خصب لشخص ما وانها نوع من خليط عطور شيطانية من الادعاءات..

الرد الروسي جاء بعد حراك بدا انه ممنهج ومنظم، توالت على المشاركة به، مسؤولون هولنديون وبريطانيون والاتحاد الاوروبي والناتو والامريكيون 

وقالت وزيرة الدفاع الهولندية، أنك بايليفيلد: "محاولة الهجوم نفذت في الـ13 من أبريل الماضي والموظفون الـ4  المشتبه بهم يعملون في المخابرات الروسية وهم دخلوا هولندا بجوازات سفر دبلوماسية وتم طردهم في اليوم نفسه" .

واكد وزير الخارجية البريطاني، جيريمي هانت:" ان هذا النوع من السلوك يُظهر رغبة الروس في العمل بدون اعتبار للقانون الدولي، أو القواعد المعمول بها". 

الحراك الهولندي البريطاني ضد روسيا كان محورا لاجتماع وزراء دفاع حلف شمال الأطلسي الذي اكد مواصلته تعزيز دفاعاته وقدراته من أجل التعامل مع تهديدات مختلطة تشمل هجمات على الإنترنت. وطالب الامين العام للحلف ينس ستولتنبرغ روسيا بالكف عما اسماه سلوكها المتهور وتصرفاتها غير المسؤولة التي تقوض النظام الدولي.

وقال الامين العام لحلف شمال الأطلسي   ينس ستولتنبرغ :"نطالب روسيا بالكف عن سلوكها المتهور وتصرفاتها غير المسؤولة التي تقوض النظام الدولي سيكون لدينا مركز جديد خاص للعمليات الإلكترونية، وسنعمل على زيادة التوعية في عواصم دول الحلف ضد هذه الهجمات".

وزير الدفاع الأميركي جيمس ماتيس شارك وزراء دفاع الناتو موقفهم ودعا من بروكسل لمحاسبة روسيا  على فعلتها معتبرا أن أي رد ليس بالضرورة أن يكون هجوما إلكترونيا مماثلا.

وكانت وزارة الدفاع الهولندية اعلنت أن الولايات المتحدة تعتزم  نشر اتهامات ضد بعض عملاء الاستخبارات الروسية، وصرح المركز الوطني للأمن الإلكتروني في بريطانيا إن اهداف الهجوم الالكتروني، كانت شركات في روسيا وأوكرانيا والحزب الديمقراطي في الولايات المتحدة وشبكة تلفزيونية صغيرة في المملكة المتحدة.

التفاصيل في الفيديو المرفق...

 

 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة