شاهد بالفيديو..

"من المهم أولًا اكتشاف مكانه"..هذا ما قاله بن سلمان عن خاشقجي!!

السبت ٠٦ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٨:٥٩ بتوقيت غرينتش

"في الحقيقة نحن لا ندفع مقابل أمننا" هذا ما قاله ولي العهد السعودي محمد بن سلمان ردا على سؤال وكالة بلومبرغ حول تصريحات الرئيس الأميركي دونالد ترامب ان السعودية يجب ان تدفع المزيد من أجلها أمنها.

العالم - السعودية

محمد بن سلمان أكد في المقابلة التي اجريت في الرياض ان "بلاده دفعت ثمن كلّ الأسلحة التي حصلت عليها من الولايات المتحدة، وهي ليست أسلحة مجّانية"، مشددًا على "أن الرياض اشترت كلّ شيء بالمال".

 وفي انتقاد بدا أنه يستهدف مباشرةً السعودية حليفته، قال ترامب أمام الجمعيّة العامة للأمم المتحدة الأسبوع الماضي "إن بلاده تُدافع عن عدد من الدول من أجل لا شيء، وهي تستفيد من ذلك من أجل أن تفرض على الولايات المتحدة أسعار نفط أعلى".

وقلّل بن سلمان من شأن الاختلافات مع الرئيس الأميركي، مؤكّداً أنه "يحبّ العمل" مع ترامب.

ولي العهد السعودي قال  إن بلاده نفذت وعدها لواشنطن بتعويض ما فقدته السوق من إمدادات النفط الإيرانية بسبب اجراءات الحظر الأمريكية.

بن سلمان قال انه تم تعويض برميلين من النفط مقابل كل برميل نقص من السوق  في الآونة الأخيرة من النفط الايراني.

ولدى سؤاله عما إذا كان الكاتب السعودي جمال خاشقجي يواجه تهماً في السعودية، ردّ بن سلمان بالقول إنه "من المهم أولًا اكتشاف مكانه"، زاعما انه غادر القنصلية السعودية بعد فترة ليست طويلة من دخوله الا ان خطيبته التي كانت مرافقة له اكدت انه دخل القنصلية بوحده و قال لي انا سارجع وانني وقفت عند الباب وكنت بانتظاره لكنه لم يرجع  كلما انتظرته و..." 

هذا وأكد مصدر خليجي لصحيفة ”الأخبار” اللبنانية أن السلطات السعودية أبلغت أنقرة، أمس، أن الكاتب السعودي جمال خاشقجي “بات في الرياض“.

واوضح المصدر أن عملية نقل الصحافي السعودي جمال خاشقجي إلى الرياض باتت مؤكدة. ونقل المصدر أن السلطات السعودية، وقرابة العاشرة من صباح أمس، تواصلت مع السلطات التركية وأبلغتها حسم مصير خاشقجي باستعادته، وأنه بات في الأراضي السعودية.

وبحسب المعلومات، فإن انتقال خاشقجي إلى السعودية تم بعملية معقّدة.

كما قال بن سلمان حول اكتتاب أرامكو، ان عام الفين وعشرين طرح شركة أرامكو السعودية للاكتتاب العام، مؤكدا ان ملكية أرامكو ستكون في يد الحكومة السعودية وأموال الاكتتاب ستذهب إلى صندوق الاستثمارات العامة.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة