الصين تلتزم الصمت بشأن اختفاء رئيس الإنتربول

الصين تلتزم الصمت بشأن اختفاء رئيس الإنتربول
السبت ٠٦ أكتوبر ٢٠١٨ - ١٢:٤١ بتوقيت غرينتش

لا تزال السلطات الصينية تلزم الصمت بشأن اختفاء مينغ هونغوي الرئيس الصيني للمنظمة الدولية للتعاون الشرطي (إنتربول)، الذي يتولى أيضا منصب نائب وزير الأمن العام الصيني.

العالم - آسیا والباسيفيك

وتحدثت تقارير إعلامية عن أن "مينغ هونغوي رئيس الشرطة الجنائية الدولية (إنتربول)، قد اعتقل حال وصوله إلى بلاده الأسبوع الماضي".

وبحسب ما أوردت صحيفة "تشاينا مورنينغ بوست" الصادرة في هونغ كونغ الجمعة فإن هونغوي يخضع للتحقيق في الصين وقد تكون السلطات "اقتادته حال هبوطه" في المطار الأسبوع الماضي، وذلك لأسباب لا تزال غامضة.

وكانت السلطات الفرنسية فتحت تحقيقا في اختفائه بعد أن أبلغتها عائلته بفقدان الاتصال معه منذ أن ترك مقر الإنتربول، في مدينة ليون الفرنسية، في رحلة إلى الصين قبل أسبوع.

وأوضحت وزارة الداخلية الفرنسية الجمعة أن زوجة مينغ هونغوي قد اتصلت بشرطة مدينة ليون وأبلغتها بأنها فقدت الاتصال به منذ 25 سبتمبر/ أيلول، وقد وضعت الشرطة الفرنسية الزوجة تحت الحماية بعد تلقيها تهديدات.

واكتفت الإنتربول بالقول إن "هذه القضية من اختصاص السلطات المعنية في فرنسا والصين".

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة