نقطة تواصل -  هل العام 2018 هو عام الذهب في البحرين ؟

السبت ٠٦ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٤:١٤ بتوقيت غرينتش

نستعرض في نقطة تواصل اهم القضايا والموضوعات التي يتفاعل معها النشطاء البحارنة على مدار اسبوع كامل في منصات التواصل الاجتماعي (اينستغرام- فيسبوك- تويتر- تلغرام - وواتساب ) .

وعن اطلاق النظام البحريني على عام 2018 م - بحسب وجهة نظر النظام - "عام الذهب "، حيث ان ناشئي منتخب كرة اليد البحرينيين حصدوا الجائزة للمرة الثانية على التوالي وتأهلوا لنهائيات كأس العالم ويدل ذلك على ابداع الشعب البحريني، أكد الناشط السياسي البحريني ابراهيم المدهون ان معظم اللاعبين في المنتخبات تتكون من البحرينيين  وكانت قد كرمت شركة الـ ( ( DHLالعالمية احد موظفيها البحرينيين المدعو طه كاظم تقديرا لعطائه في الشركة المذكورة فكتبت اسمه على احد طائراتها ، وليس غريبا ذلك على اهل البحرين، حيث ان البحرين معروفة بالعلم والكفاءة .
كما وعلى سبيل الكفاءات العلمية ومجالات الطب بين المدهون ان الاطباء البحرينيين الذين تمت اقالتهم والكثير منهم ،" طه الدرازي وعلي العكري وغيرهم ..."  تم تكريمهم بوضعهم في السجن البحريني حيث قضي على الكفاءات من قبل تلك الحكومة البحرينية ، فالكفاءات العلمية في البحرين اما تكون في خارج البلاد او بداخل البحرين في السجن . 
وعن طرح النشطاء البحارنة في مواقع التواصل الاجتماعي لسؤال "هل حقا عام 2018 هو عام الذهب بامتياز ؟ ولماذا تم طرح هذا السؤال؟ ،  حيث كتب الدكتور الزياني انه (( ردا على الشكوى من مزاحمة الاجانب للبحرينيين ، بعد منحهم حرية التملك الكامل للسجلات))  ، وقال الزياني : " اقتصادنا اصبح مفتوحا ولا مجال للتراجع والبقاء في للاذكى والاقوى والجيل الحالي للبحرين يفتقر للابداع "
اجاب المدهون ردا على الزياني بأن البحرينيين يفتقرون للابداع مادام اصحاب الكفاءات العلمية قد تم تشريدهم لخارج البلاد وتم وضع البقية من المبدعين داخل السجون البحرينية، كما تم جلب اشخاص من بيئة مختلفة للبحرين ، وبالتالي فإن الحكومة البحرينية، هي التي ساهمت في تراجع هذا الابداع .
  التفاصيل في الفيديو المرفق...

 ضيف البرنامج :
  الناشط السياسي البحريني ابراهيم المدهون 

 

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة