برعاية قائد سلاح البحر الايراني..

بارجة "كنارك" القاذفة للصواريخ تنضم لبحرية الجيش

بارجة
الإثنين ٠٨ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٨:٥٠ بتوقيت غرينتش

برعاية قائد القوة البحرية للجيش الايراني الادميرال حسين خانزادي، انضمت بارجة "كنارك" القاذفة للصواريخ اليوم الاثنين للقوة البحرية.

العالم - ايران

وفي هذه المراسم التي جرت صباح اليوم الاثنين وحضرها ايضا امام الجمعة وقائمّقام مدينة كنارك، انضمت بارجة "كنارك" القاذفة للصواريخ للمنطقة الثالثة "نبوت" (جنوب شرق) التابعة للقوة البحرية للجيش الايراني لتعزيز قدراتها القتالية.

وأكد خانزادي في هذه المراسم ان قوات سلاح البحر وإمتثالا منها لأوامر سماحة قائد الثورة الإسلامية ضمت اليوم وبكل فخر واعتزاز وفي ظروف يسودها الأمن، بارجة مزودة بإحدث التقنيات الى المنطقة البحرية الثالثة لسلاح البحر(نبوت).

وصرح خانزادي، ان ضم هذه البارجة الى مجموعة القطع البحرية للجيش الإيراني، يحمل هذه الرسالة وهي ان القوة البحرية للجيش الإيراني تمكنت اليوم من بلوغ المياه الحرة والمحيطات عبر معدات محلية الصنع.

وأضاف قائد سلاح البحر "تمكنا اليوم من خلال الإعتماد على قدراتنا المحلية في تصنيع وصيانة هذه المعدات المتطورة من تحقيق الإكتفاء الذاتي على الرغم من الحظر الجائر المفروض ضد إيران". وتابع بالقول ان ضم هذه البارجة الى مجموعة القطع البحرية الإيرانية انما يؤكد إستعداد إيران وحضورها المقتدر في البحار .

وأكد ان الجمهورية الإسلامية باتت اليوم اكثر استعدادا للتعاون مع كافة دول العالم الصديقة في مجال ضمان الأمن الجماعي وتعزيز حرية الملاحة البحرية وإستخدام الإمكانيات المتوفرة في البحار لصالح شعوب العالم.

وفي ذات السياق، لفت خانزادي الى ان مضيق هرمز بات اليوم المضيق الستراتيجي الأكثر أمنا في العالم بفضل القوات البحرية التابعة للجيش الإيراني والحرس الثوري.

وجرى الاسبوع الماضي ضم غواصتين جديدتين من طراز غدير الى بحرية الجيش الايراني في سواحل مكران جنوب شرق ايران.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة