شاهد بالفيديو..

السعودية تقدم اعذارا أسوأ من الاكاذيب حول خاشقجي

الإثنين ٠٨ أكتوبر ٢٠١٨ - ١١:٤٣ بتوقيت غرينتش

من صمتها الى نفيِها مروراً بقولها إن كاميراتِ قنصليتِها لا تسجلُ الصورَ وصولاً الى تصويرِ خزائنِها وما قالتْ إنه فريقٌ للتحقيق فَشِلتْ السعوديةُ في إبعادِ الشبهات عن جريمةِ اختطافِ الاعلامي جمال خاشقجي في قنصليتِها باسطنبول أو قتلهِ، حيثُ قامتْ بعددٍ من السيناريوهات أدتْ كلُها الى نتائجَ عكسية.

العالمالسعودية

لا يبدو اداء السلطات السعودية منذ اختفاء الاعلامي السعودي جمال خاشقجي داخل قنصليتها في مدينة اسطنبول التركية فعالا في التملص من الجريمة سواء كانت اعتقال خاشقجي او قتله .

فمنذ اللحظة  اللحظة الاولى لاختفاء خاشقجي كان المشهد الاول عدم اكتراث المسؤولين السعوديين ولا مبالاتهم سيد الموقف رغم انه مواطن سعودي يفترض ان يلقى اختفاؤه اهتمام مسؤولي بلاده به لمعرفة مصيره كما تفعل الدول تجاه موطنيها ولو من باب التظاهر بذلك على الاقل.

بعد فترة الصمت والنفي جاء المشهد الثاني المضحك من القنصل السعودي في اسطنبول محمد العتيبي الذي رد على المطالبة بفحص كاميرات المراقبة لمبنى القنصلية بالقول ان هذه الكاميرات لا تسجل اي صور دون ان يوضح لماذا في حين يعرف القاصي والداني ان الكاميرات باتت في المنازل والدكاكين فكيف في القنصليات.

المشهد الثالث المثير للسخرية انتقل فيه القنصل السعودي من التصريح الى التمثيل مستخفا بعقول الناس حيث استدعى مراسل وكالة رويترز للانباء في جولة داخل مبنى القنصلية بهدف تاكيد الرواية السعودية بعدم وجود خاشقجي داخل المبنى جولة استعراضية تولى فيها القنصل السعودي فتح بعض الخزانات امام الكاميرات ليقول ان خاشقجي ولا وجود له في خزاناتها وكان الرجل قطع اثاث او كتب او اغراض للقنصلية وكانما اذا كان فيها سيتم عرضه للاعلام .

المشهد الرابع الذي لم ينتبه له القنصل السعودي هو وجود هذه الكاميرات داخل السفارة فوق الزجاج الذي ينجز فيه المراجعون معاملاتهم .

المشهد الخامس وزعته السعودية نفسها لوصول اشخاص الى قنصليتها في اسطنبول وهم ينزلون من السيارات ويدخلونها وقالت انهم فريق سعودي للتحقيق في القضية ولكن بعد خمسة ايام من اختفاء الرجل.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة