ليبيا تزج بحارين روسيين في السجن

ليبيا تزج بحارين روسيين في السجن
الثلاثاء ٠٩ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٣:٠٢ بتوقيت غرينتش

أصدرت محكمة في العاصمة الليبية طرابلس حكما بالسجن 4 سنوات و3 أشهر على بحارين روسيين من طاقم ناقلة النفط "تيميتيرون"، حسبما أورد السفير الروسي لدى ليبيا، إيفان مولوتكوف.

العالم- ليبيا

وقال السفير لوكالة "تاس" الروسية، اليوم الثلاثاء، إن المحكوم عليهما هما قبطان الناقلة وكبير مساعديه، مضيفا أن على البحارين أيضا دفع غرامة نقدية.

وأكد الدبلوماسي أن "السلطات الروسية ستتخذ كل الخطوات اللازمة للحصول على إعادة النظر في الحكم والإفراج عن مواطنينا".

من جهته، أفاد رئيس فريق الاتصال الروسي حول التسوية في ليبيا، ليف دينغوف، بأن الحكم تم إصداره بحق فلاديمير تيكوتشيف وسيرغي سامويلوف، وأن المحكمة أدانتهما بتهمة تهريب منتجات نفطية وعبور حدود ليبيا بطريقة غير شرعية.

وتم احتجاز ناقلة النفط "تيميتيرون"، التابعة لشركة يونانية والتي كانت تبحر تحت علم بليز، من قبل السلطات الليبية ليل 28 إلى 29 يونيو عام 2016، على بعد 17 ميلا بحريا من الساحل الليبي.

وكان طاقم الناقلة يضم ثلاثة مواطنين روس وخمسة أوكرانيين ويونانيا. وجرى الإفراج عن معظم بحارة "تيميتيرون" في ربيع العام الماضي.

المصدر: تاس + نوفوستي

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة