لهذا السبب استقالت "هايلي" بشكل مفاجىء+فيديو

الثلاثاء ٠٩ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٤:٢٠ بتوقيت غرينتش

أكد المحلل السياسي نصير العمري ان خلافات المندوبة الامريكية لدى الامم المتحدة نيكي هايلي والرئيس دونالد ترامب هي خلافات قديمة قد نشبت من أول أسبوع وأول شهر من تاريخ توليها لمنصبها.. لافتا إلى أن هايلي تعتبر من الجمهوريين التقليديين، فيما يعتبر ترامب "جمهوري غير تقليدي" بينهما.

العالم - خاص بالعالم 

وفي لقاء مباشر مع قناة العالم اكد العمري ان: الرئيس ترامب كان يحيط نفسه بشخصيات تقليدية في البداية لانه لم يكن لديه الخبرة في الحكم، ولكن اليوم بعد ان اصبح لديه خبرة اكثر واصبح لديه ثقة اكثر بنفسه وقدرته على ادارة دفة الحكم اصبح يتخلص تدريجيا من الجمهوريين التقليديين ويستبدلهم بشخصيات تميل الى التطرف في السياسة الخارجية، وبالتالي ياتي بشخصيات أخرى في الخارج وان السيدة نيكي هايلي ربما تكون طامحة الى تحدي ترامب، وربما تشكل خطرا سياسيا عليه، وبالتالي اراد ترامب التخلص منها والاستعانة بشخصية اقرب الى طريقته في الحكم .

وأوضح العمري ان: المجاملات تعتبر عادية ولكن الصراع لدى اروقة صناع القرار وادارة ترامب معروف، وكانت هيلي في اوقات سابقة قد احتجت بشكل حاد جدا على بعض الانتقادات التي وجهها ترامب، حيث في فترة من الفترات لم يثق بها وقال انها تختلط عليها الامور، وردت بشكل عنيف عليه قائلة انها لا تختلط عليها الامور، والحقيقة تتحول تدريجيا الى صراع مع الخارج، وشخصية نيكي هايلي تطمح الى الرئاسة حيث ربما تتحدى ترامب في عام 2020، فهي تريد الابتعاد قليلا حول الايقاع في الحكم، الذي يبدو في تحد لدول الخارج وتحد في الداخل، وستعود الى اصولها في الحزب الجمهوري .

التفاصيل في الفيديو المرفق..

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة