شهر العسل الاميركي مع تركيا هل سيبدأ مع محاكمة القس؟

شهر العسل الاميركي مع تركيا هل سيبدأ مع محاكمة القس؟
الجمعة ١٢ أكتوبر ٢٠١٨ - ١٠:١٤ بتوقيت غرينتش

بينما تجري محاكمة القس الاميركي اليوم الجمعة في المحاكم التركية يجري تداول اخبار متضاربة بشـأن وجود نوع من التعامل بين الولايات المتحدة وتركيا يخصوص هذه المسألة.

العالم - مقالات

مصير القس او الجاسوس الاميركي والمحتجز في السجون التركية هي قضية تحظى بالاهمية لدرجة تجعل الطرفين يتحملان سوء وانقطاع مؤقت للعلاقات بينهما خلال الاشهر القليلة المنصرمة.

العقوبات المتبادلة على مسؤولي البلدين وكذلك العقوبات الاقتصادية التي فرضت على تركيا وتركت تاثيرها المباشر على الاقتصاد التركي اضافة الى تحمل تضعيف العلاقات التركية مع الناتو هي جزء من التكلفة التي كان على الرئيس التركي رجب طيب اردوغان تحمل تكلفتها من اجل حفظ استقلال البلاد.

اذن؛  قضية تجسس القس الاميركي وارتباطه بجماعة غولن هي من اكثر الامور حساسية وتعقيدا مما يمكن تصوره ومن هذا الباب فإن توقع انجاز المحكمة مهمتها في هذا اليوم يبدو امرا بعيد التحقق.

تركيا في الواقع دفعت خلال الاشهر الماضية ضريبة تبنيها لهذا الموقف ومخالفتها للسياسة الاميركية، لكنها تمكنت وبنجاح من تجاوز ازمتها بخصوص سقوط ليرتها الى مستوى 40 % والذي كان سقوطها بسبب السياسات الاميركية المعادية لها.

وإذا كانت هناك امكانية لبناء الآمال على  ان تطلق المحكمة التركية سراح القس الاميركي فيجب فهم ذلك في اطار الامتيازات التي يمكن ان يحصل عليها اردوغان من ترامب.

يأتي ذلك في حين يتحدث المسؤولون الاميركيون من ذوي المناصب الرفيعة في البلد عن اخبار متضاربة بشأن وجود تفاهمات خلف الستار بين الولايات المتحدة وتركيا ، لكن صمت المسؤولين الاتراك امام هذه الاتفاقات المزعومة تكشف مدى الشكوك وزيف الآمال العريضة التي بناها المسؤولون الاميركيون حيال هذه القضية.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة