/news/468961/منظمات-حقوقية-تنتقد-تدريب-بريطانيا-للقوات-سعودية|/news/468961

منظمات حقوقية تنتقد تدريب بريطانيا للقوات سعودية

منظمات حقوقية تنتقد تدريب بريطانيا للقوات سعودية
الثلاثاء ٣١ مايو ٢٠١١ - ١٢:٢١ بتوقيت غرينتش

انتقدت منظمات حقوق الانسان تدريب بريطانيا لقوات سعودية من بينهم قناصة لمواجهة الثورات العربية، مشيرة الى ان وزارة الخارجية البريطانية تعلم ان سجل السعودية في مجال حقوق الانسان "مثير للقلق".

وافاد موقع "شبكة راصد الاخبارية" امس الاثنين، ان مدير برنامج التسلح في منظمة العفو الدولية "امنستي" قال: "ان السعوديين يقومون باستخدام الاسلحة البريطانية الصنع للقيام بمهام سرية وهجمات في اليمن مخلفة ورائها عددا من المدنيين قتلى".

وكانت قد كشفت صحيفة "اوبزيرفر" البريطانية ان عناصر من الجيش البريطاني تدير برامج لتدريب القوات السعودية شملت الحرس الوطني والقوات الخاصة التي ارسلتها السعودية لمواجهة التظاهرات المطالبة بالديمقراطية في البحرين.

واعتبرت الصحيفة ان هذا الكشف يمثل احراجا للحكومة بعد قمة الدول الثماني الصناعية حيث تعهدت بريطانيا بدعم الربيع العربي وهو ما يتناقض مع دعمهما لقمع الثورات العربية.

واشار جوناثان ادوارد النائب عن حزب "بليد كيمرو" الى انه يجد صعوبة في فهم قيام الحكومة بتدريب قوات نظام قمعي غير ديمقراطي، واضاف: "ان هناك نفاقا حكوميا من ناحية زعمها بدعم الديمقراطية في الشرق الاوسط، بينما تدرب في الوقت نفسه قوات انظمة استبدادية".

ومن جهته، قال مايك غيبز عضو اللجنة المختارة للشؤون الخارجية في البرلمان البريطاني: "ان الحكومة تواجه مشكلة فالسعودية من جهة تواجه تهديد القاعدة ومن جهة اخرى يعتبر سجلها في مجال حقوق الانسان مروعا".

واشارت الصحيفة الى ان نظام ال خليفة في البحرين اعتمدت على 1200 عنصر من الحرس الوطني لقمع التظاهرات في وقت عبرت فيه الحكومة البريطانية عن "قلقها العميق" من انتهاكات حقوق الانسان التي مارستها القوات السعودية بحق المحتجين في البحرين.

يذكر، ان وزارة الدفاع البريطانية أكدت ان عناصر عسكرية بريطانية تدير برامج تدريب منتظمة للحرس الوطني في مجال "الاسلحة والمهارات العسكرية العامة اضافة للتعامل مع الاضطرابات وتفكيك العبوات الناسفة والتفتيش والنظام العام وتدريب القناصة".

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة