/news/499721/الاتراك-يحيون-ذكرى-الاعتداء-على-اسطول-الحرية|/news/499721

الاتراك يحيون ذكرى الاعتداء على اسطول الحرية

الاتراك يحيون ذكرى الاعتداء على اسطول الحرية
الثلاثاء ٣١ مايو ٢٠١١ - ٠٨:١٧ بتوقيت غرينتش

احيا آلاف الاتراك في مدينة اسطنبول الذكرى الاولى للاعتداء على اسطول الحرية من قبل قوات كيان الاحتلال الاسرائيلي نهاية ايار/مايو من العام الماضي.

وتجمع أكثر من ثلاثين الف في شارع الاستقلال بمدينة اسطنبول وسط هتافات منددة بجريمة كيان الاحتلال بقتل تسعة ناشطين كانوا على متن سفينة مرمرة ضمن اسطول من سفن المساعدات الانسانية المتوجهة لكسر الحصار عن قطاع غزة.

وقامت هيئة الإغاثة التركية بتنظيم مهرجان في "ميدان تكسيم" وسط إسطنبول، هو الأضخم بحضور ذوي الشهداء الأتراك التسعة والآلاف من الجماهير وممثلي فعاليات سياسية ومختلفة.

وقال رئيس هيئة الإغاثة التركية بولنت يلدرم في الكلمة التي ألقاها إنهم يريدون تذكير الكيان الاسرائيلي بالعودة إلى رشدها، داعيا إياها الى السماح لأسطول الحرية 2 بالذهاب إلى قطاع غزة، على حد تعبيره.

وأضاف يلدرم "لا بد وأن تسمحوا لهذا الأسطول وإذا هاجمتموه مرة أخرى سنبقى في البحر لأيام لنصبح القضية المثارة في العالم".

في السياق ذاته اكد منظمو اسطول الحرية نيتهم كسر الحصار الاسرائيلي مرة اخرى قبل نهاية الشهر المقبل، وذلك بتسيير اسطول جديد الى القطاع، نهاية حزيران المقبل على الرغم من التحذيرات الإسرائيلية والضغوط الدولية.

وأوضح يلدرم أن "الأسطول الجديد سيتألف من 15 سفينة، وستقل نحو 1500 ناشط من أكثر من مئة دولة ستنظمة 22 مجموعة ناشطة من أنحاء العالم لكسر الحصار الإسرائيلي على قطاع غزة".

وكان قد تظاهرت أعداد كبيرة من أعضاء المنظمات المدنية والإغاثية التركية أمام السفارة الإسرائيلية اليوم الثلاثاء قبل صلاة الفجر، في موعد الاعتداء على الاسطول.

وأدى المتظاهرون صلاة الفجر أمام السفارة الإسرائيلية وانصرفوا بعد ذلك دون حدوث أى نوع من الاشتباكات مع قوات الأمن التى انتشرت بكثافة فى محيط السفارة الإسرائيلية .

تصنيف :
كلمات دليلية :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة