غارات هستيرية سعودية على مناطق مختلفة من مأرب

الخميس ٠١ يوليو ٢٠٢١ - ٠٦:٢٦ بتوقيت غرينتش

كثفَ طيرانُ العدوانِ السعودي من غاراتهِ الهستيرية على مناطقَ مختلفةٍ من محافظة مارب في محاولةٍ اخيرة لمنعِ تقدمِ قواتِ الجيش واللجانِ الشعبية اليمنية في دخولِ المدينة وتحريرِ ما تبقّى منها. 

الغاراتُ الجوية التي يشنُها طيرانُ العدوان وتبلغُ العشرات بشكلٍ يومي ادتْ الى دمارٍ شامل في مزارعِ ومنازلِ المواطنين وسقوطِ ضحايا، ما أدى فِرارِ آلافِ المواطنين من منازلِهم في مديريتي صرواح ومدغل وغيرِهما من المناطق المجاورة لمدينة مارب.

هذا وقد كثفتْ القوةُ الصاروخية من عملياتِها ضد تحالفِ العدوان بهدفِ ردعهِ وايقافهِ عن ارتكابِ الجرائم واستهدافِ منازلِ المواطنين، حيثُ شنتْ القواتُ اليمنية العديدَ من العمليات استهدفتْ فيها مناطقَ عسكريةً داخلَ العمقِ السعودي كما اعلن المتحدثُ باسمِ القوات المسلحة اليمنية العميد يحيى سريع استهدافَ معسكرِ صحنِ الجن ومعسكرِ المنطقة العسكرية الثالثة بصاروخين بالستيين نوع بدر1، مشدداً على أنّ الإصابةَ كانتْ دقيقة وأنّ عمليةَ الاستهداف أسفرتْ عن مصرعِ وإصابةِ العشرات من مرتزقةِ العدوان بينَهم قادة.

ونفى سريع ما يروجُ له إعلامُ العدوان من استهدافِ مواقعَ مدنية، مضيفاً أنّ ما يقولُهُ العدوان مجردُ زيف، ولا أساسَ له من الصحة.

وتاتي هذه التطوراتُ بعدَ العملياتِ العسكرية الواسعة التي شنتْها القواتُ اليمنيةُ في المناطق المجاورة لمارب في محافظة الجوف وتحريرِها منطقةَ الدحيضة الاستراتيجية القريبة من حقول النفط في صافر.

ونشَرَ الإعلامُ الحربي اليمني مشاهدَ للعملية النوعية التي نفّذَها أبو فاضل طومر. هذه المواضيع يناقشها برنامج "المشهد اليمني" مع ضيفي الحلقة:

الخبير العسكري اليمني اللواء خالد غراب

الاعلامي اليمني محمد الزبيدي

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف