اضراب الاسرى ضد الاعتقال الاداري

السبت ٢٤ يوليو ٢٠٢١ - ٠٦:٣٨ بتوقيت غرينتش

يرتفع عدد الاسرى المضربين عن الطعام داخل سجون الاحتلال حول الاعتقال الاداري بشكل متزايد.

يواصل نحو ثلاثة عشر اسيرا فلسطينيا اضرابهم عن الطعام في معتقلات كيان الاحتلال لرفض الاعتقال الاداري، اضراب يعرض حياة بعضهم للخطر خصوصا في ظل تعنت سلطات الاحتلال في الاستجابة لمطالب الاسرى الا ان مراقبين اكدوا ان سلاح الامعاء هو احد اهم اسلحة الاسرى الفلسطينيين، خصوصا وان كيان الاحتلال يدرك ان قضية الاسرى قادرة على تفجير الموقف في داخل السجون وخارجها وهو ما لايريده.

وحاولت سلطات الاحتلال الاسرائيلي قوننه الاعتقال الاداري، لاضفاء شيء من الشرعية عليه من خلال سن ثلاثة قوانين حتى الان تتيح للاحتلال الاحتفاظ بالفلسطينيين من خلالها.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف