حمص.. انطلاق فعاليات مؤتمر الوادي للأطباء السوريين في الوطن والمهجر

حمص.. انطلاق فعاليات مؤتمر الوادي للأطباء السوريين في الوطن والمهجر
الجمعة ٢٠ أغسطس ٢٠٢١ - ٠٣:٣٩ بتوقيت غرينتش

انطلقت فعاليات مؤتمر “الوادي للأطباء السوريين في الوطن والمهجر” والذي تقيمه جامعة الوادي الدولية الخاصة بالتعاون مع الجمعية السورية لأطباء العيون ونقابة أطباء سورية وجمعية رابطة أصدقاء المغتربين والرابطة السورية لأطباء الأورام وذلك في رحاب جامعة الوادي بريف حمص الغربي.

العالم-سوريا

وتضمنت فعاليات اليوم الأول للمؤتمر الذي يستمر حتى الأحد القادم محاضرات عن الجديد في طب العيون بمجالي العصبية والأورام قدمها عدد من الأطباء المغتربين بالحضور شخصياً وعبر الإنترنت.

وفي كلمة له اعتبر نقيب أطباء سورية الدكتور كمال عامر أن انعقاد المؤتمر يشكل رسالة صمود وتحد لمن أراد الخراب لوطننا كما يسهم بدعم البحث العلمي والتنمية المجتمعية والشراكة العلمية بين الجامعات العامة والخاصة لافتاً إلى القيمة المضافة لمشاركة أطباء من المغترب باعتبارهم خريجي الجامعات السورية كما أنه فرصة لتبادل الخبرات والاستفادة من التجارب المهمة والاهتمام بالتأهيل والتدريب وزيادة معارف الأطباء والاطلاع على الأبحاث الجديدة في المجال العلمي.

وفي تصريحات صحفية أكد رئيس جامعة الوادي الدولية الخاصة الدكتور بشير إلياس غنى المؤتمر من خلال مشاركة أطباء في المغترب والداخل وتناوله أهم وأحدث ما توصل إليه العلم في المجال الطبي لرفع مستوى التعليم في الجامعات والدراسات المشتركة.

وبين رئيس رابطة أصدقاء الأطباء المغتربين بحمص المهندس بشار خزام أن الرابطة تبذل الجهود لجذب المغتربين والتواصل معهم مؤكداً أهمية حضور أطباء مغتربين من عدة دول ما يعد قيمة مضافة للقطاع الصحي والطبي من خلال الاطلاع على الأبحاث الحديثة.

وأشار الدكتور مروان برهوم مغترب في فرنسا إلى أهمية المشاركة في فعاليات المؤتمر ما يسهم بتبادل الخبرات والمعارف والحديث عن جديد الأبحاث العلمية والعمل على ترسيخ انعقاده بشكل دوري مبيناً أنه سيتم التركيز في الدورة الحالية على عناوين أهمها وباء كورونا وطب الأطفال والجراحة العامة والسرطان وغيرها.

الدكتور ميخائيل يوسف اختصاصي جراحة عامة من وادي النضارة بحمص أكد أن إقامة المؤتمر بحضور أطباء مغتربين من مختلف الدول فرصة كبيرة لتبادل الخبرات والاطلاع على كل جديد في المجال الطبي.

الدكتور إلياس معماري مغترب في أمريكا بين أن الظروف المحيطة فرضت مشاركة بعض الأطباء افتراضياً في المؤتمر وعدم حضورهم ولكنهم أصروا على المشاركة لتقديم خبراتهم والإفادة منها مبيناً أن عدد الأطباء المشاركين في المؤتمر 175 منهم 75 يشاركون افتراضياً عبر الإنترنت.

وأقيم خلال فعاليات اليوم الأول معرض لعدد من شركات الأدوية حيث أكد بعض مندوبيها أن مشاركتهم تسهم بالتعريف بالمنتجات وتشجيع الصناعات الدوائية المحلية والاطلاع على تجارب الآخرين بهذا المجال.

كما أقيم على هامش المؤتمر معرض رسوم بعنوان “الاغتراب” حيث أشارت سوزانا سارة مدرسة فنون إلى أن رابطة أصدقاء المغتربين أجرت المسابقة بمشاركة 40 موهبة من عمر 14 وحتى 30 عاماً وأكدت موضوعات اللوحات أهمية تواصل المغتربين مع وطنهم.

ويتضمن المؤتمر غداً جلسات متفرقة في “الجراحة وكوفيد وجلسة أطفال” لعدة أطباء ومسابقة للقصة القصيرة.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف