وزيرا خارجية الجمهورية الإسلامية الإيرانية..

علاقات إيران والصين قائمة على أسس صداقة استراتيجية وشراكة قديمة

علاقات إيران والصين قائمة على أسس صداقة استراتيجية وشراكة قديمة
الجمعة ٠٣ سبتمبر ٢٠٢١ - ٠٢:٤٢ بتوقيت غرينتش

أكد وزيرا خارجية الجمهورية الإسلامية الإيرانية وجمهورية الصين الشعبية، في اتصال هاتفي، على تعزيز العلاقات بين البلدين ومتابعة الاتفاق الاستراتيجي بين الجانبين.

العالم- ایران

وفي اتصال هاتفي مع حسين أمير عبد اللهيان، هنأ وزير خارجية جمهورية الصين الشعبية وانغ يي، بتعيينه وزيرا للخارجية.

ونقل وزير الخارجية الصيني تحيات رئيس بلاده إلى قائد الثورة الاسلامية ورئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية، مؤكدا الدور البناء والأساسي لإيران في تطورات المنطقة.

واكد وانغ يي أن توجه الصين هو التنمية الشاملة للعلاقات الثنائية، مؤكدا على الاهتمام الجاد للرئيس الصيني لتطوير العلاقات الثنائية، مضيفا: نعتقد أن أي تغيير أو عقبة على المستوى الدولي لا يمكن أن تخل في العلاقات الدائمة بين البلدين.

وجدد وزير الخارجية الصيني استعداد بلاده لتنفيذ الاتفاقات السابقة بين البلدين بما في ذلك وثيقة الشراكة الاستراتيجية التي مدتها 25 عاما، وكذلك متابعة الاتفاقات التي تم التوصل إليها خلال المحادثات الهاتفية بين الرئيسين.

واكد وانغ يي أن المجتمع الدولي ليس لديه خيار سوى مواجهة الأحادية والبلطجة على مستوى العالم.

كما أعلن وزير الخارجية الصيني أنه سيتم إرسال كمية كبيرة من لقاح سينوفورم إلى ايران في شهر سبتمبر وفي الأيام القادمة.

بدوره أكد وزير الخارجية على العلاقات الاستراتيجية بين الجانبين والصداقة طويلة الأمد بين البلدين، وشكر الصين على دعمها لانضمام بلادنا إلى اتفاقية شنغهاي.

ووصف وزير الخارجية، الأحادية الأمريكية بأنها تهديد للسلام والاستقرار العالميين، مؤكدا على سياسة إيران الحازمة في معارضة تدخل بعض القوى في الشؤون الداخلية للدول الأخرى، بما في ذلك الصين.

ووصف أمير عبد اللهيان العلاقات الإيرانية الصينية بأنها قائمة على أساس الصداقة الاستراتيجية والشراكة القديمة، وشرح أولويات الحكومة الثالثة عشرة، بما في ذلك السياسة الخارجية المتمحورة حول آسيا، موضحا رغبة إيران في تطوير العلاقات بشكل شامل مع الصين.

كما أكد وزير الخارجية على الجهود الخاصة التي تبذلها وزارة الخارجية وحكومة الجمهورية الإسلامية الإيرانية لتنفيذ اتفاقية الشراكة الاستراتيجية ومتابعة برنامج تطوير العلاقات.

وأشار أمير عبد اللهيان إلى ضرورة الإسراع في تلقي اللقاحات قدر الإمكان في إطار الاتفاق بين رئيسي البلدين، وشدد على دور ذلك في التغلب على الوباء الحالي في إيران.

أكد وزير خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية، يوم الجمعة، أن العلاقات الايرانية الصينية مبنية على الصداقة والشراكة الاستراتيجية، مشددا على ان طهران ترفض التدخل الاميركي في الشؤون الداخلية للآخرين بما في ذلك شؤون الصين الداخلية.

کما أكد اهتمام وزارة الخارجية الايرانية وحكومة الجمهورية الاسلامية الايرانية بتطبيق اتفاق الشراكة الاستراتيجية على ارض الواقع ومتابعة خطة تنمية العلاقات بين البلدين.

وأكد وزيرا خارجية ايران والصين خلال محادثاتهما الهاتفية على ضرورة تشكيل الحكومة الشاملة في افغانستان بمشاركة كل القوميات والمكونات وكذلك محاربة الارهاب والمخدرات كأولويات هامة، وإرسال المساعدات الانسانية دون توقف وبذل الجهود لإبقاء المنافذ الحدودية مفتوحة، مشدديْن على ان اميركا هي المسؤولة عن الوضع الراهن في افغانستان، وان دور واشنطن تجاه الشعب الافغاني خلال العقدين الاخيرين لم يكن بناءا.

واتفق وزير خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية ونظيره الصيني على اجراء لقاء بينهما على هامش قمة الدول الاعضاء في منظمة شنغهاي لمواصلة المحادثات بين الجانبين.

وخلال تبادل وجهات النظر بين وزيري خارجية الجمهورية الإسلامية الايرانية وجمهورية الصين الشعبية، تم التأكيد على ضرورة تشكيل حكومة شاملة بمشاركة جميع القوميات في أفغانستان ومحاربة الإرهاب والمخدرات كأولوية مهمة وارسال المساعدات الانسانية بشكل متواصل والسعي لفتح المعابر الحدودية. كما اكد الجانبان أن أمريكا مسؤولة عن الوضع الراهن في أفغانستان وأن دورها على مدى العقدين الماضيين كان غير بناء.

واتفق وزيرا خارجية الجمهورية الإسلامية الإيرانية وجمهورية الصين الشعبية على اللقاء واجراء محادثات على هامش قمة شنغهاي.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف