الإحتباس الحراري

شاهد.. أرشيف لقوالب من الأنهار الجليدية، من أجل الأجيال القادمة

الأربعاء ١٥ سبتمبر ٢٠٢١ - ٠٥:٠٠ بتوقيت غرينتش

عواصم (العالم) 2021.09.15 – يتسابق العلماء وفي ظل الإحتباس الحراري لجمع عينات من أنهار جليدية ليتم حفظها للأجيال القادمة.. وتساعدت القوالب الجليدية العلماء على توضيح تأثير البشرية على مناخ الأرض من خلال توفير سجل لغازات دفيئة يعود تاريخها لعشرات ومئات السنين.

العالم - علوم و تکنولوجيا

"آيس ميموري" أو ذاكرة الجليد.. مجموعة من العلماء تحاول إنشاء أرشيف لقوالب من الأنهار الجليدية حول العالم.

وحتى الآن قامت المجموعة التي تم اعتمادها من قبل الوكالة الثقافية الرئيسية للأمم المتحدة بالتنقيب في أوروبا وبوليفيا وروسيا، وتمكنت من تخزين بعض العينات على أمل شحنها فيما بعد إلى القارة القطبية الجنوبية للتخزين طويل الأجل .

ويقول كارلو باربانت الأستاذ في جامعة كافوسكاري في البندقية: "في سياق التسارع الكبير للاحترار العالمي نريد الحفاظ على المعلومات للمستقبل.. ونريد أن نحصل على الكثير من المعلومات من قلب الجليد هذا فيما يتعلق بالتكوين السابق للغلاف الجوي ودرجات الحرارة."

وساعدت النوى الجليدية العلماء على توضيح تأثير البشرية على مناخ الأرض من خلال توفير سجل لغازات دفيئة يعود تاريخها لعشرات السنين.

وبعيدا عن الغازات الدفيئة يقول العلماء إنهم قد يتمكنون من استخدام لب الجليد لدراسة الحمض النووي للبكتيريا والفيروسات القديمة التي يمكن أن تعاود الظهور مع الارتفاع العالمي لدرجات الحرارة ويمكن كذلك للحشرات المجمدة وحبوب لقاح النبات أن تكشف أيضا عن تاريخ غابات العالم ودورات حرائقها.

ويبين لوني طومسون عالم الأبحاث في مركز البحوث القطبية والمناخية: "يحتوي الجليد على أرشيف رائع ليس فقط للمناخ ولكن أيضا عن التأثيرات المناخية.. لكن هذه الأرشيف معرض للخطر مع ارتفاع درجة حرارة الأرض وانحسار الأنهار الجليدية وذوبان بعضها بشكل أسرع مما كان متوقعا."

و وفقا للأمم المتحدة فإن جميع الأنهار الجليدية في العالم تقريبا آخذة في الانكماش، معتبرة أن التأثير البشري هو على الأرجح المحرك الرئيسي للتراجع شبه العالمي للأنهار الجليدية على مستوى العالم منذ التسعينيات.

وحذرت إحدى الدراسات التي تم الاستشهاد بها في تقرير الأمم المتحدة الأخير من أن الاحترار الحالي سيقضي على جميع الأنهار الجليدية على الجبال بحلول العام 2060 .

للمزيد إليكم الفيديو المرفق..

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف