اوليانوف: لا وجود اطلاقا لاي مؤشر على انشطة ايرانية للوصول الى اسلحة نووية

اوليانوف: لا وجود اطلاقا لاي مؤشر على انشطة ايرانية للوصول الى اسلحة نووية
الأربعاء ١٥ سبتمبر ٢٠٢١ - ٠٨:٢٧ بتوقيت غرينتش

اكد سفير ومندوب روسيا الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا ميخائيل اوليانوف بانه لم يكن هنالك لغاية الان اطلاقا اي مؤشر يدل على وجود انشطة من جانب ايران للوصول الى اسلحة نووية، معتبرا الاتهامات في هذا الصدد بانها تهدف للتاثير على مفاوضات فيينا.

العالم - ايران

وافادت وكالة "تاس" الروسية للانباء بان تصريحات اوليانوف جاءت ردا على مقال لصحيفة "نيويورك تايمز" التي ادعت نقلا عن خبراء حللوا احدث تقارير الوكالة الدولية للطاقة الذرية بان ايران ستحصل في غضون اقل من شهر على المقدار الكافي من المواد النووية لصنع راس نووي.

وقال اوليانوف الذي يمثل بلاده في مجلس حكام الوكالة الدولية للطاقة الذرية: لا يتم الترحيب بمثل هذه التكهنات. صنع القنبلة النووية من قبل دولة غير نووية (دولة لا تمتلك اسلحة نووية) امر صعب جدا. لايوجد اي مؤشر يثبت بان ايران تزاول انشطة في هذا المجال. ان هذه ليست سوى تكهنات القصد منها اثارة موجة حول هذه القضية في الوقت الذي ينبغي على جميع الاطراف الجلوس مرة اخرى مع الولايات المتحدة حول طاولة واحدة وحل قضية احياء الاتفاق النووي.

واضاف: ان روسيا ترحب باعلان ايران استعدادها لاستئناف المفاوضات لاحياء الاتفاق النووي.

وتابع اوليانوف: ان الموعد الدقيق لاستئناف المفاوضات ليس معلوما لغاية الان. مع ذلك فقد قال المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الايرانية يوم امس (الاثنين) بان المفاوضات ستستانف قريبا. مثل هذه التصريحات لم يتم الاعلان بها من قبل الجانب الايراني سابقا. هذا الامر يدل لحسن الحظ على ان الايرانيين مستعدون تقريبا للعودة الى طاولة المفاوضات في فيينا وفي هذه الحالة نحن نرحب بذلك ونعتقد بان وقته قد حان الان.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف