شبكات الجيل الخامس لا تقتصر على الهواتف الذكية

شبكات الجيل الخامس لا تقتصر على الهواتف الذكية
الأربعاء ١٣ أكتوبر ٢٠٢١ - ٠٨:٤٤ بتوقيت غرينتش

يُفترض أن يؤدي نشر شبكات اتصال الجيل الخامس (5G) إلى دخول حقبة جديدة من التطور التقني في مجال الاتصالات اللاسلكية، والتي لن تقتصر على الهواتف الذكية فسحب، بل ستشمل كل شيء بدءاً من ألعاب الواقع الافتراضي وصولاً إلى إجراء جراحة القلب عن بعد.

العالم - علوم و تکنولوجيا

ومن بين الاستخدامات الأولى لشبكات الجيل الخامس في السوق الاستهلاكية، تقديم خدمات الاتصال بالإنترنت، وخاصة بالنسبة للأشخاص الذين يفضلون تقنيات الاتصال اللاسلكية، حيث تتعاون شركة سامسونغ مع شركة فيرايزون للاتصالات لتطوير أجهزة راوتر تعمل على شبكات الجيل الخامس، والتي ستكون قادرة على ربط المنازل بشبكات اتصال النطاق العريض؛ إذ يقوم الراوتر بالتقاط إشارة شبكة 5G كما يفعل الهاتف الذكي. وفقاً لتقرير نشره موقع WSJ.

ومن الأجهزة الاستهلاكية الأخرى التي بدأت في الظهور في السوق هي أجهزة اللابتوب التي تعمل على شبكات الجيل الخامس، والتي تعد أسرع بكثير من أجهزة اللابتوب الأخرى، حيث توفر إمكانات لمشاهدة الفيديوهات بجودة أعلى بفضل اتصالها بشبكة اتصال من الجيل الخامس، وتحتاج مثل هذه الأجهزة إلى احتوائها على شريحة 5G حتى تتمكن من الاتصال بشبكات الجيل الخامس.

ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد، بل وصل إلى بعد عشرات الأميال عن الشاطئ، حيث تقدم شركة «مريديان 5G»، وهي شركة متخصصة في تقديم خدمات الإنترنت لليخوت الفاخرة ويقع مقرها في موناكو، جهاز راوتر للاتصال بشبكات الجيل الخامس مُخصص لليخوت يدعى (5G Dome Router)، والذي يضم مجموعة من الهوائيات وأجهزة المودم التي تتيح لليخت بالاتصال بشبكات الجيل الخامس وهو يبعد مسافة 60 ميلاً عن الشاطئ. وقد يكلف هذا الجهاز ما يزيد على 17 ألف دولار أمريكي ليخت فاخر متوسط الحجم.

ولم تتوقف حدود إمكانات شبكات الجيل الخامس عند هذا الحد، بل شملت أيضاً الطائرات بدون طيار، حيث كشفت شركة «كوالكوم» في شهر أغسطس عن تقنية جديدة تجمع بين الذكاء الاصطناعي وشبكات اتصال الجيل الخامس، والتي أطلقت عليها الشركة اسم (Qualcomm Flight RB5 5G Platform)، إذ تتيح هذه التقنية – وفقاً للشركة - التقاط وجمع الصور والفيديوهات بجودة عالية.

ويمكن استخدام الطائرات بدون طيار المزودة بتقنية الاتصال بشبكات الجيل الخامس في العديد من القطاعات، مثل صناعة الأفلام ورسم الخرائط وخدمات الطوارئ مثل مكافحة الحرائق. كما تتيح تقنية الكاميرا الجديدة المعتمدة على تقنيات الاتصال 5G، استخدام الطائرات بدون طيار لرسم الخرائط لمساحات كبيرة من الأراضي ونقل البيانات بسرعة للتحليل والمعالجة.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف