التطورات الميدانية في معركة مأرب وغموض الانسحابات السعودية 

الخميس ١٨ نوفمبر ٢٠٢١ - ٠٦:١٢ بتوقيت غرينتش

تواصلت المعاركُ العنيفة بين الجيش اليمني وقوى العدوان السعودي في الجبهاتِ الجنوبيةِ لمدينة مأرب، آخرِ معاقلِ العدوان في المحافظة حيث سقطَ على إثرِها عشراتُ القتلى والجرحى وحققت القواتُ اليمنية تقدماً جديداً في منطقةِ البلق وروضة جهم والسد وباتت المعاركُ تدورُ بالقربِ من المدينة.

وفي ظل التطوراتِ الحاصلةِ اعلنت وسائلُ اعلامٍ سعودية اَنَّ قوى التحالف ارسلت قواتٍ جديدةً الى مأرب هذا بينما استمرت الانسحاباتُ الغامضةُ من قبلِ القوات السعودية، حيث قالت مصادرُ محليةٌ اِنَّ السعودية اخلت بصورةٍ مفاجئةٍ وسريعة معسكرَ الخالدية بمديريةِ رماة في محافظةِ ‎حضرموت جنوبَ شرق اليمن واِنَّ هذه القواتِ غادرت الى السعودية.

فما هي اخرُ التطورات في معركةِ مأرب؟

وماذا ستقدمُ هذه القواتُ التي ارسلتها قوى العدوانِ للمدينةِ بعد اَنْ اصبحت مطوقة؟

وماذا عن الانسحاباتِ الغامضةِ للقوات السعودية في اليمن؟

السعودية تقول ان لديها استراتيجية جديدة للحرب. ماذا يعني ذلك؟

هل بالفعل هناك استراتيجية ام فقط مزيد من التخبط والفشل والذرائع؟

واكد ضيف الحلقة مستشار الرئاسة اليمنية عبد الملك الحجري في حديث لقناة العالم خلال برنامج "المشهد اليمني": تواصل التقدم العسكري الميداني للقوات اليمنية المشتركة على أسوار مدينة مأرب، معتبراً ان الساعات القادمة ستشهد تطورات ميدانية هامة في معركة مأرب.

وشدد الحجري على ان خطاب السيد الحوثي وتأكيده على ضرورة تحرير مأرب أربك النظامين السعودي والاماراتي ومن خلفهما البريطاني والصهيوني.

من جانبه، لفت الاعلامي اليمني علي الدرواني الى ان هناك عمليات استراتيجية مهمة تمت خلال الأيام الماضية نحو تحرير آخر المناطق اليمنية من احتلال قوى العدوان.

وقال الدرواني: ان القوات العسكرية الموجودة في مأرب التي تدعم قوى العدوان ليست من أبناء المحافظة. موضحاً ان الانسحابات السعودية تأتي تحت ضغط عمليات تحرير مأرب.

تابعوا المزيد في الفيديو المرفق اعلاه..

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف