محاولات تغلغل التطبيع في المجتمعات العربية.. الجزء الثاني

الإثنين ٢٩ نوفمبر ٢٠٢١ - ١٠:٢٣ بتوقيت غرينتش

تطرق برنامج نوافذ الذي يبث عبر شاشة قناة العالم الاخبارية الى التطبيع الثقافي الذي يساهم من خلاله الكيان الصهيوني السيطرة على البلدان العربية والاسلامية في المنطقة وطمس الهوية الفلسطينية.

العالم – نوافذ

وقال ضيف الحلقة منسق شبكة قادرون معا للدراسات الدكتور وليد محمد علي الصهاينة ينظرون الى المسلمين والعرب بانهم اقل شأنا منهم وانهم يمتلكون العلم والمال بحسب زعمهم. مؤكدا ان تخلف الأمة ناتج عن التصعيد الصهيواميركي في المنطقة من خلال شن الحروب وزرع الفتن وزعزعة الاستقرار في البلدان الآمنة.

واضاف الدكتور وليد محمد ان الصهاينة يروجون للديانة الابراهيمية، متسائلا عن موقف اليهود من الديانة الاسلامية والمسيحية بالنسبة لهم.

من جهته قال محلل الشؤون العبرية حسن حجازي ان ترويج الصهاينة للديانة الابراهيمية هو طلب من جانب واحد مؤكدا ان مهمة التطبيع هو اختراق البيئات العربية والاسلامية المختلفة لجعل الكيان الصهيوني مقبولا من نظر الشعوب.

التفاصيل في سياق الفيديو المرفق..

ضيوف الحلقة:

حسن حجازي – محلل الشؤون العبرية

د. وليد محمد علي – منسق شبكة قادرون معا

د. خالد السفياني – المنسق العام للمؤتمر القومي الإسلامي

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف