شاهد بالفيديو..

ما المثير في الضغوط الامريكية في مباحثات فيينا النووية؟

الثلاثاء ٣٠ نوفمبر ٢٠٢١ - ٠٥:٢٥ بتوقيت غرينتش

اعتبر الناشط في حزب العمال البريطاني عمر اسماعيل، ان كل ما يحدث الآن على الساحة الاوروبية والامريكية بخصوص مباحثات فيينا النووية ما هو الا محاولة للضغط على ايران والخروج بنتائج يرضي الجانب الاسرائيلي اكثر مما يخدم المصالح الاوروبية.

العالم- خاص بالعالم

وقال اسماعيل في حديث لقناة العالم خلال برنامج "مع الحدث": ان الحكومة الايرانية الجديدة من جانبها ترى انها لديها مصلحة في مباحثات فيينا وتضغط من اجل انجاحها حتى يتم رفع جميع العقوبات والانفراج الاقتصادي الذي يأمله الشعب الايراني، لكن في المقابل يحاول الاتحاد الاوروبي الضغط على طهران لاجبارها على قبول شروط جديدة في الاتفاق النووي.

واوضح اسماعيل، ان هناك موقف ايراني ثابت للعودة الى المفاوضات النووية رغم انسحاب امريكا دون ايضاح اسباب مقبولة لأي من الاطراف الاخرى، لافتاً الى ان الاطراف الاوروبية قد انزعجت من هذا الانسحاب المباشر من الاتفاقية الدولية دون وجه، لكن هذه الدول الاوروبية ومن بينها بريطانيا تنصاع لما تريده امريكا وتحاول قدر الامكان ارضاء القيادات الامريكية في البيت الابيض، معتبراً ان الامر ليس غريباً على الدول الاوروبية باعتبار ان هناك اتفاق غير معلن، بأنها في الظاهر تعترض على ما حدث ولكنها ستنصاع لما تريده الولايات المتحدة الامريكية.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف