وفاة معتقل فلسطيني مريض بسجون الاحتلال

وفاة معتقل فلسطيني مريض بسجون الاحتلال
الأربعاء ٢٦ يناير ٢٠٢٢ - ٠٧:٠٦ بتوقيت غرينتش

توفي المعتقل الفلسطيني جمال التميمي (63 عاما)، اليوم الأربعاء، في أحد سجون الاحتلال، في ظروف غامضة.

العالم - فلسطين

وأعلنت هيئة شئون الأسرى والمحررين وفاة السجين الفلسطيني جميل التميمي من القدس المحتلة الذس كان يقضي حكما بالسجن 18 عاما.

وأوضحت الهيئة، في بيان لها، أن إدارة سجون الاحتلال الإسرائيلي أكدت في بيان لها وفاة السجين التميمي.

وحمّلت الهيئة سلطات الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن موت السجين "التميمي".

ووفقًا لزعم إدارة سجون الاحتلال؛ فقد عثر على السجين "التميمي" المعتقل على خلفية "مدنية" ممددًا على الأرض في زنزانته في سجن "نيتسان"، وهو فاقد الوعي ودون نبض.

وكانت محكمة إسرائيلية أصدرت في 10 يناير 2019 حكما بالسجن 18 عاما على التميمي بتهمة أنه "طعن طالبة بريطانية في عام 2017 بسكين" في القدس المحتلة، ما أدى إلى مصرعها.

ونعى عضو المكتب السياسي لحركة حماس زاهر جبارين، المعتقل التميمي، متمنياً له الرحمة والقبول، كما أعرب عن خالص تعازيه لعائلته، داعياً لهم بالصبر والسلوان.

وطعن التميمي من سكان القدس المحتلة الطالبة البريطانية هانا بلادون (20 عاما) في نيسان/ أبريل 2017 سبع مرات، ما أدى إلى وفاتها في المستشفى.

وقال الأطباء "الإسرائيليون" في حينها: إن التميمي مصاب بمرض "الفصام العقلي"، لكن من المناسب أن يخضع للمساءلة عن أفعاله، وفق ادعائهم.

وكان والدا الطالبة البريطانية قد طلبا من المحكمة الإسرائيلية، الحكم على التميمي بالسجن مدى الحياة، لكن القضاة قرروا الحكم عليه بالسجن بالمدة المذكورة.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف